تفتيح المناطق الحساسة بالكريمات والليزر (البيكيني)

تفتيح وتقشير منطقة البيكيني
فريق التحرير

فريق التحرير

تتعدد طرق تفتيح المناطق الحساسة (منطقة البكيني أو المهبل) سواءاً بإستخدام الكريمات أو مؤخراً بإستخدام الليزر لتبييض المناطق الحساسة. حيث ان جمال ومظهر هذة المنطقة هي من أهم ماتصبو إليه المرأة كجزء من عنايتها بجسدها ومظهرها التي تود ان يبقى دوماً بأفضل حالاته. لذلك نستعرض هنا مايتعلق عن تفتيح المناطق الحساسة والخدمات الطبية والتجميلية المفيدة في هذا المجال.

فرط تصبغ مناطق معينة من الجسم هو تغيير ناتج عن الإفراط في إنتاج الميلانين الذي يسبب سواد الجلد. و زيادة تصبغ الأعضاء التناسلية هي ظاهرة تنشأ من عدة عوامل مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالعمر وبعوامل أخرى .

أسباب تصبغات المناطق الحساسة وأسمرارها

  • التغيرات الهرمونية : (الحمل، تناول موانع الحمل، فرط الأنسولينية، زيادة الوزن، إلخ)
  • العامل الوراثي : تشكل العوامل الوراثية دوراً مهماً في ظهور التصبغات الجلدية وفرط التصبغ.
  • عوامل خارجية : التعرض للشمس، الإحتكاك، إزالة الشعر، الملابس الضيقة، رطوبة المنطقة، الإلتهابات، أو حتى الاستعداد والقابلية الجسدية للتصبغ المفرط للجلد في منطقة العجان بالذات. أيضاً نشاط الخلايا الصباغية في هذه المنطقة أكبر من بقية الجسم، فلذلك تغير اللون في هذه المنطقة مرتفع .

فرط التصبغ في الأعضاء التناسلية في حد ذاته، ليس له تأثير على سلامة المريض على المستوى الوظيفي. ومع ذلك، فإن هذا سبب شائع جداً للاستشارات الطبية، لأنه يؤثر سلبًا على نفسية الأشخاص و بالتالي على جودة حياتهم، مع تداعياتها على علاقاتهم الشخصية والجنسية. لتصبح الرغبة في تبييض المناطق الحساسة هاجساً.

الأسباب الأكثر شيوعاً:
الحلاقة: تعتبر الحلاقة إلى حد بعيد السبب الأول وراء فرط التصبغ في منطقة البكيني، وبشكل عام تتسبب طرق إزالة الشعر بردة فعل للجسم في محاولة لحماية بصيلات الشعر مما ينتج عنها تهيج وتورم الجلد.
وللحد من تهيج الجلد عليك تجنب الحلاقه على بشرفه جافة وتأكدي من استخدام جل الحلاقة الخاص ليشكل حاجزاً لحماية الجلد.
الإحتكاك: يعد السبب الثاني الأكثر شيوعاً لظهور التصبغات خاصةً عند ملاحظة امتداد الجلد الداكن إلى الفخذين والناتج عن احتكاك الفخذين الداخليين ببعضهما البعض مما ينتج عنه تلف في الجلد وظهور البقع الداكنه بعد مرحلة التعافي.
ويمكنك الحد من احتكاك الفخذين من خلال استخدام مرطب غير معطر وارتداء ملابس قطنية لمساعدة الجلد على التنفس ومحاولة التقليل من احتكاك الفخذين ببعضهما.
التغيرات الهرمونيه: تسبب التغيرات الهرمونيه تغير اللون خاصه عند النساء الحوامل والمرضعات فعادة ما يعمل هرمون الجنس الأنثوي الاستروجين والبروجسترون على تحفيز الإفراط في انتاج الميلانين مما يؤدي بدوره الى فرط التصبغ.

ما هو التبييض المهبلي؟

التبييض المهبلي هو إجراء يتضمن استخدام الكريمات الموضعية أو التقشير الكيميائي أو العلاج بالليزر بهدف تفتيح البشرة حول منطقة البكيني وهو أجراء خارجي يتضمن الأعضاء التناسلية الخارجية وما بين الأفخاذ ولا يشمل بأي شكل قناة المهبل الداخلية.

والهدف الرئيسي منه هو الحصول على بشرة أفتح لمنطقة الشفرين الكبيرين ولون وردي لمنطقة الشفرين الصغيرين (العضو الداخلي حول المهبل).

طرق تفتيح المناطق الحساسة

يجب التعامل مع حل مشكلة اسمرار البكيني بطريقتن:

الأولى : هي علاج المسبب الأساسي للتصبغ ومحاولة الحد من أسباب الالتهابات والتهيج في المنطقة.

الثانية : هي علاج تصبغ البقع الداكنه الموجوده وهناك العديد من الأساليب لتفتيح أو تبييض المناطق الحساسة، و المناطق الحساسة والأفخاذ الداخلية، والتي تتيح للمرأة إنشاء لون موحد وفاتح لمنطقة المهبل والشرج، وفضلًا عن الوصفات الطبيعية التي ربما لا تفضلها العديد من النساء لعدم ضمان نتيجتها، هناك بعض الوسائل الطبية التي تعمل في تفتيح منطقة العانة، مثل:

كريم تفتيح المناطق الحساسة

على الرغم من عدم التأكد من نتائجها في تفتيح وتقشير منطقة البيكيني، إلا أنها تمثل الخيار الأول لدى العديد من النساء لتفتيح تلك المنطقة من الجسم، حيث يتم استخدام حمض الريتينويك (Retinoic Acid)، وحمض الكوجيك (Kojic Acid)، والهيدروكينون (Hydroquinone)، بالإضافة إلى مضادات الالتهاب الأخرى وأدوية الكورتيزون. وتقوم تلك الركبات الكيميائية بتقليل نشاط الخلايا الصبغية المسؤولة عن اسمرار منطقة البيكيني.

ليزر المناطق الحساسة للتفتيح وإزالة التصبغات

استخدام الليزر يعد أنجع حلول التصبغات وتفتيح المنطقة الحساسة ومابين الفخذين. وهي تقنيات مجربة في عيادات ميدكا بطرق علمية مدروسة ومن خلال تجربة عريضة. ومن أهم أنواع الليزر المستخدم في تفتح منطقة البكيني، ما يلي:

ليزر الجلاس فايبر:

تطبق عيادات ميدكا تقنية مبتكرة على مستوى عالمي لتبييض وتفتيح منطقة البكيني بالليزر باستخدام أشعة ليزر خاصة عالية الكفاءة.

وهي تقنية ليزر أمريكيه منخفضة الخطورة تعمل على تفتيح المنطقة وعلاج التصبغات السطحية والعميقة بأمان وفاعلية عالية، معتمد من هيئة الغذاء والدواء ويمكن أن يكون لها نتائج مبهره عند اتباع الخطة العلاجية واجراء أكثر من جلسة.

حيث تعمل التقنية على اصدار أعمدة حرارية آمنه تخترق طبقات الجلد العميقة مستهدفةً الخلايا المتضررة للعمل على تجديدها، وتمتاز بقدرتها على تحفيز الكولاجين الطبيعي بالجسم مما يعطي بشرة أكثر نضارة وحيوية.

ليزر الفراكشنال

استخدامنا لهذا النوع من الليزر بحرفية وبسياسة خاصة يعطي نتائج نراهن عليها.

ليزر بيكوسيكوند PICOSECOND

تقوم تلك التقنية بالتأثير على المناطق الداكنة مثل البيكيني ومناطق تحت الذراع، حيث تقوم بالتأثير على الخلايا الصبغية وبالتالي تقليل اسمرار تلك المناطق، كما تقوم بتقشير الجلد وإعادة تكوينه خلال الأيام التالية للإجراء.

وهي تقنية ليزر غير جراحية يمكن استخدامها لمعظم عيوب الجلد الشائعة كالتصبغات والتندبات وتعد من أكثر علاجات الليزر تقدماً وتعطي نتائج مضمونة ودائمة.

تمتاز بنتقائية عاليه للغايه لأنسجة الجلد المتضرر من خلال إرسال نبضات طاقة قصيرة جداً وعالية التركيز بدون حرارة تستهدف بدقة الأنسجة التالفة والمتصبغة وتعمل على التخلص منها بطريقة طبيعية من خلال الجسم الذي يعمل بدورة على انتاج خلايا جديده أكثر صحة.

وتعد تقنية ليزر البيكو قوية وفعالة بما يكفي لتحقيق نتائج ملحوظة من الجلسة الأولى وهو اجراء آمن جداً وقليل المخاطر ولطيف على البشرة السطحية مما يجعل منه خياراً ممتازاً لعلاج المناطق الحساسة.

ليزر أنجل للتبيض والتفتيح

يتميز هذا النوع من الليزر بالدقة العالية في التأثير على الخلايا الصبغية دون التأثير على بقية خلايا الجلد، ويتم هذا الإجراء في وقت قليل، ولا يحتاج إلى وقت للتماثل للشفاء.

ليزر ثاني أكسيد الكربون

يهدف إلى تقليل أو منع إنتاج الميلانين، وهو الصبغة الطبيعية للجلد في هذه المناطق. يتم تجديد هذه العلاجات كل شهر وفقًا لدرجة فرط التصبغ في الشخص. و يتم تطبيق كريم محدد محلياً كعلاج صيانة.

حيث تعمل التقنية على تدمير رواسب صبغة الميلانين في الجلد ما يقلل من تصبغ البشرة، وتمتاز بقدرتها على استهداف المناطق المصابة بدقة دون الإضرار بالجلد المحيط.

تقشير منطقة البكيني

يتم تقشير منطقة البكيني غالباً بعمل ثلاث جلسات متتابعة كل أسبوع إلى 14 يوم، إلا أنه تختلف النتائج من امرأة لأخرى، وقبل التقشير يفضل إزالة الشعر بالشمع أو الوسائل الأخرى، وينصح بتجنبه بعد إجراء التقشير لتقليل حدوث التصبغ الزائد بعد الإجراء. كما ينصح بتقليل التمرينات الرياضية التي تتطلب احتكاك الأفخاذ الداخلية حتى لا تؤثر على نتائج عملية التقشير.

نتائج تبييض المنطقة الحساسة

حسب لون البشرة، قد تحتاج المرأة لأكثر من جلسة تقشير، ولابد من المواظبة على الترطيب والتفتيح في البيت للمحافظة على النتائج التي تصفها العديد ممن خضعن لها بالمرضية والجيدة.

وصفات تصبغات المناطق الحساسة

ينصح أطباء الجلد و أطباء التجميل النسائي و خبراء التجميل عامة عند الرغبة في تفتيح المناطق الحساسة بالإبتعاد عن الوصفات المنزلية أو الخلطات مجهولة المصدر و المكونات التي يمكن أن تؤدي إلى نتائج عكسية تماماً للنتائج المرجوة، حيث ان تبييض المناطق الحساسة لايأتي بهذة البساطة وتجارب السنين تثبت ذلك. ومن أبرز الوصفات المتداولة التي يفضل الإبتعاد عنها:

  • عصير الليمون: في أحسن الأحوال يكون عصير الليمون دون أي جدوى، و لكنه يسبب تهيج و تحسس في البشرة بسبب شدة حموضته، و هذا التهيج سوف يزيد الإسمرار أكثر.
  • عصير الخيار: هو غني بالفيتامين A، لكن بتركيزات جد ضعيفة لذلك فاستخدامه مباشرة على البشرة يحتاج وقتا جداً طويل لتحقيق نتائج ضعيفة.
  • اللوز، العسل، حبة البركة، الزنجبيل و غيرها: لم تؤكد دراسات علمية فاعلية استعمالها بشكلها الطبيعي الغير مصنع و لا دراسات تبرؤها من الأعراض الجانبية، لذلك ينصح الابتعاد عن هذه الوصفات و غيرها و التوجه لإستشارة أطباء مختصين، لتحديد نوع البشرة، و نوع التصبغات و أسبابها و الطريقة الأنسب و الأسرع للقضاء عليها.

الآثار الجانبية لاستخدام الخلطات والوصفات المنزلية لتبييض المنطقة الحساسة

الأعضاء التناسلية حساسة جداً ويجب معالجتها بعناية شديده لدى أطباء متخصصين في التجميل النسائي، وعلى الرغم من ذلك قد تلجأ بعض السيدات لإجراء الخلطات المنزلية المحفوفه بالمخاطر بهدف تغيير اللون.

ويرتبط إجراءها بالعديد من الآثار الجانبية فعلى المدى القصير يمكن لبعض المنتجات أو الخلطات المستخدمة منزلياً أن تسبب التهيجات والحروق وتورم منطقة المهبل وما حولها وقد تسبب العديد من الالتهابات و العدوى البكتيرية.

وعلى المدى البعيد قد تتسبب مثل هذه الإجراءات إلى تندبات دائمة مما يؤدي إلى فقدان الإحساس أو العكس فقد تؤدي إلى الإحساس المفرط أو الشعور بالألم عند لمس المنطقة، وقد يحدث التندب فوق غطاء البظر مسبباً الاتصاقات للمنطقة مما يجعل إثارة البظر شديدة ومؤلمة.

الاحتياطات اللازمة لاستخدام الخلطات المنزلية

في حال أصرت بعض السيدات على استخدام أحد وصفات تبييض البكيني المنزلية عليها الأخذ في بعض الاحتياطات للتقليل من المخاطر المحتملة، حيث ينصح بتطبيق المادة المستخدمة على جزء صغير من الجلد كاليدين لمعرفة ما إذا كان للجلد ردة فعل تحسسية ضد المادة المستخدمة.

وفي حال ظهرت أي ردود فعل سلبية مثل الألم أو الحكة أو تغير في لون الجلد فمن المحتمل ظهورها عند تطبيقها على منطقة البكيني.

بعض النصائح المقدمة بعد العلاج للحفاظ على النتيجة

توصي الدكتورة منال بنصائح لمريضاتها حتى تحافظن على النتيجة الجميلة التي وصلن لها بعد العلاج الطبي لإسمرار منطقة البيكيني، و هي :

  • ارتداء ملابس داخلية قطنية أو الأقمشة الماصة للرطوبة مثل الكتان وغيرها، وتجنب الخامات الإصطناعية التي تسبب الحرارة و التعرق.
  • الحرص على تفادي الزيادة في الوزن، لان الاحتكاك بين الأفخاذ يؤدي إلى الإسمرار.
  • تجنب إستعمال المعطرات و مزيلات العرق التي تغلق المسام و تهيج الجلد.
  • تجنب إزالة الشعر بواسطة الشفرات الحادة لأنها تجرح الجلد و تسبب الإسمرار.
  • عدم إهمال علاج الإتهابات أو إستعمال تركيبات علاجية منزلية أو غير طبية.
  • استخدام مقشر لطيف بشكل اسبوعي للتخلص من الجلد الميت المتراكم وللحد من نمو الشعر الجديد تحت الجلد.
  • الحرص على الترطيب الدائم لمنطقة بين الأفخاذ للحد من الاحتكاك بين البشرة والملابس.
  • العمل على ترطيب خط البكيني بالنتظام وبشكل خاص بعد إزالة الشعر للحفاظ على تغذية البشرة.

إجراءات أخرى تجميلية للمناطق الحساسة

فريق التحرير

فريق التحرير

للإستشارات او طلب موعد​

أقرأ أيضاً