medica-logo-anniversary

تقطيع الندبات لعلاج الندب الغائرة

قطع الندبات (تقطيع الألياف)
Picture of محرر ميدكا

محرر ميدكا

تستخدم عملية تقطيع الندبات لعلاج ندب حب الشباب والندبات الغائرة في الجلد والتى غالباً ما تظهر نتيجة لتعافي حب الشباب أو عوامل جلدية أخرى تؤثر على البشرة، وعادة ما تتسبب الندبات بالشعور بعدم الرضى عن المظهر الخارجي للوجه، ويبحث كثير من الناس عن طريقة آمنه وفعالة لعلاج الندبات.

كيف تتم عملية تقطيع الندبات

تعد عملية تقطيع الندبات من الإجراءات العلاجية البسيطة التي تتم في عيادة الطبيب، حيث يقوم الطبيب بعملية تنظيف للبشرة لإزالة الأوساخ ومسببات المرض المتراكمة في الجلد وبعد ذلك يقوم الطبيب بدهن كريم مخدر موضعي للمنطقة المعالجة وذلك لتجنب الشعور بالألم أو عدم الإرتياح، ثم يقوم الطبيب بإدخال إبرة ( Hypodermic ) المخصصة لمثل هذا الإجراء في الطبقات السفلى من الجلد للندبة المراد علاجها، ويبدأ الطبيب بتحريك رأس الإبرة تحت الندبة حيث تقوم الإبرة بفصل الأنسجة التى تربط بين الندبة وطبقة الأدمة الجلدية، مما يؤدي إلى حدوث فراغ بين الطبقات وينتج عن ذلك تكون خثرة دموية في هذا الفراغ تعمل هذه الخثرة كعازل يمنع إعادة الإلتصاق بين الطبقات، كما وتتم عملية تحفيز للخلايا لإنتاج بروتينات وأنسجة جديدة عوضاً عن الأنسجة المتقطعة وتستمر عملية إنتاج بروتين الكولاجين تحت سطح الجلد مما يؤدي إلى إرتفاع السطح إلى أعلى وتحسين مظهر الجلد والتخلص من الندبة.

عدد الجلسات التى يحتاجها المريض للعلاج باستخدام تقطيع الندبات

تختلف عدد الجلسات من شخص إلى أخر، ويقوم الطبيب بتقدير عدد الجلسات وفقاً للحالة التشخيصية حيث يقوم الطبيب بتقييم حجم وعمق المنطقة الغائرة فكلما كان حجم الندب أصغر وعمقها أقل يكون علاجها أسهل و أسرع، بالإضافة إلى مقدار إستجابة بشرة المريض لتأثير عملية تقطيع الندبات، وقد يحتاج المريض إلى تكرار جلسة العلاج لأكثرة من مرة للحصول على النتائج المرجوة من عملية العلاج.

في حال كان عدد الندب كثيرة في الوجه، يمكن للطبيب علاج عدد من الندب و ترك الجزء المتبقي للجلسة التالية وفي الجلسة الثالثة يرجع الطبيب للندبات التى تم علاجها في أول جلسة إذا ما تطلب الأمر، وفي هذه الحالة قد يحتاج المريض إلى 3 أو 4 جلسات علاجية للتخلص من الندب.

ما قبل جلسة العلاج باستخدام تقطيع الندبات

يقوم الطبيب بتقديم بعض النصائح التى يستحسن اتباعها قبل الخضوع لجسة العلاج، ونذكر منها:

  • الإبتعاد عن التدخين لمدة أسبوع قبل الخضوع لجلسة العلاج.
  • تجنب استخدام مستحضرات التجميل قبل جلسة العلاج.
  • الإمتناع عن تناول أدوية تمييع الدم لمدة 3 أيام قبل الخضوع لجلسة العلاج.

ما بعد جلسة العلاج باستخدام تقطيع الندبات

تبدأ نتائج عملية التقطيع بالظهور بشكل سريع فقد يلاحظ المريض حدوث ليونة في منطقة العلاج وذلك نتيجة لتقطع الأنسجة وامتلاء الفراغات بالدم وتكون الخثرة الدموية أسفل الجلد، ويمكن للمريض الحصول على النتائج النهائية بعد 3 أشهر من جلسة العلاج، حيث تستمر عملية بناء الأنسجة و بروتين الكولاجين خلال هذه الفترة.

ويقوم الطبيب بتقديم بعض النصائح التى يجب على المريض اتباعها لتجنب حدوث الأعراض الجانبية والتى تشمل:

  • تجنب الاستحمام بالماء الساخن أو التعرض للحرارة المفرطة لمدة 24 ساعه بعد جلسة العلاج.
  • عدم استخدام مستحضرات التجميل ليومين بعد جلسة العلاج أو حتى تزول علامات الإحمرار والتورم في حال ظهورها.
  • تجنب القيام بخدش المنطقة المعالجة في حال الشعور بالحكة.
  • يمكن للمريض استخدام كمادات الثلج للتخفيف من علامات الإحمرار والتورم.

الأشخاص المرشحون للعلاج باستخدام تقطيع الندبات

تستخدم عملية تقطيع الندبات كإجراء علاجي في العديد من حالات الندبات الجلدية الغائرة مثل :

  • الندبات التى تظهر بعد الشفاء من حب الشباب.
  • الندبات الغائرة التى تظهر بعد العمليات الجراحية (الندب الجراحية)
  • الندبات الناتجة عن الإصابة بالجدري.
  • الجلد الغائر نتيجة لوجود السليوليت.
  • الجلد الغائر بعد الخضوع لعمليات الترقيع الجلدي.

مميزات العلاج بطريقة تقطيع الندبات

  • تعد عملية تقطيع الندبات من العمليات الآمنة والفعالة والتى تعطي نتائج مذهلة رغم بساطتها وتتفوق على كثير من الطرق العلاجية الحديثة في الندوب العميقة.
  • تعتبر عملية تقطيع الندبات من الإجراءات الغير جراحية، فهي تقتصر على ثقب صغير تدخل منه الإبرة ولا تترك أثر أو أي ندبات بعد عملية الشفاء.
  • تتميز عملية تقطيع الندبات بإظهار نتائج سريعة بعد جلسة العلاج فلا تستغرق فترة الشفاء سوى عدة أيام .
  • تتميز عملية تقطيع الندبات بإحداث جروح داخل البشرة على عكس بعض التقنيات التى تتسبب بحدوث جروح خارجية مما يقلل من إحتمالية حدوث نزيف.
  • تتميز الإبر المستخدمة في عملية التقطيع بإحداث ثقوب عميقة أسفل الندبات مما يؤدي إلى تكوين بروتين الكولاجين بكميات كبيرة مما يزيد من فاعلية العلاج ويقلل عدد الجلسات التى يجب الخضوع اليها.
  • لا يحتاج المريض إلى فترة نقاهة بعد جلسة العلاج، فيمكن للمريض العودة إلى ممارسة أنشطته بعد جلسة العلاج بشكل طبيعي.

حالات غير مرشحة للعلاج باستخدام تقطيع الندبات

يوجد بعض الحالات التى لا يناسبها العلاج باستخدام تقطيع الندبات ونذكر منها:

  • الأشخاص الذين يعانون من الأمراض الجلدية مثل الإكزيما والإلتهابات النشطة في المنطقة المستهدفة بالعلاج ومحيطها.
  • الأشخاص الذين يعانون من مشاكل تخثر الدم.
  • الأشخاص الذين يستخدمون العلاجات المميعة للدم، يمكنهم الخضوع للعلاج بعد التوقف عن تناول أدوية التمييع بثلاثة أيام تحت إشراف الطبيب.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض نزيف الدم.
  • الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
  • الأشخاص المصابون بحروق الشمس أو الجروح المفتوحة في منطقة العلاج وما حولها.
  • أصحاب البشرة الحساسة حيث يصعب علاجها باستخدام تقطيع الندبات وذلك بسبب التضخم الزائد للجلد بعد عملية العلاج.

الآثار الجانبية للعلاج باستخدام تقطيع الندبات

تعتبر الآثار الجانبية للعلاج باستخدام تقطيع الأنسجة قليلة جداً ونادرة الحدوث، ونذكر منها:

  • قد يعاني المريض من بعض الألم في منطقة العلاج.
  • قد تظهر بعض الليونة في المنطقة المعالجة نتيجة لإنقطاع الأنسجة الرابطة بالأدمة.
  • إلتهاب الجلد في المنطقة المعالجة والذي غالباً ما يظهر على شكل حبوب في البشرة.
  • تضرر بعض الأوعية الدموية.
  • تصبغ مؤقت في الجلد ويختفي مع مرور الوقت.
  • ظهور ندبات ضخمة في المنطقة المعالجة والتى تظهر لدى أصحاب البشرة الحساسة.
  • وفي بعض الأحيان قد لا يحدث تحسن للندوب بعد جلسة العلاج.

هل يمكن الدمج بين عملية تقطيع الندبات وطرق علاجية أخرى

نعم يمكن استخدام طرق علاجية أخرى مع عملية تقطيع الندبات لتعزيز النتائج والحصول على نتائج علاجية أفضل وتقليل عدد جلسات عملية تقطيع الندب، حيث يمكن للطبيب الدمج بين عملية تقطيع الندبات مع المايكرونيدليننج أو الفركشنال أو حقن بالكورتيزون وغيرها من الإجراءات الحديثة المستخدمة في علاج ندبات الوجه.

هل يمكن اجراء عملية تقطيع الندبات في فترة الحمل أو الرضاعة

يمكن للسيدات الخضوع لعملية تقطيع الندبات خلال الحمل أو في فترة الرضاعة، حيث لا تؤثر عملية تقطيع الندبات على الحالة الصحية للأم أو للجنين، ولكن عادة ما يفضل الأطباء الإنتظار إلى ما بعد الإنتهاء من الحمل والرضاعه قبل الخضوع لأي إجراء تجميلي كخطوة إحترازية لتجنب الإصابة بالعدوى.

Picture of محرر ميدكا

محرر ميدكا

للإستشارات او طلب موعد​

أقرأ أيضاً