جهاز ديرمابن للبشرة Dermapen

ديرما بن
محرر ميدكا

محرر ميدكا

الديرمابن هو إجراء تجميلي يستخدم إبر microneedling صغيرة ومعقمة وتعتبر من التقنيات الأكثر تقدماً وموثوقية وهي تقنية آمنة وفعالة وغير جراحية مكونة من جهاز على شكل قلم يحتوي على الإبر الدقيقة، تقنية الديرمابن لها القدرة على علاج مشاكل البشرة بشكل فعال مثل التجاعيد والندبات والتصبغ وعلامات التمدد وحب الشباب.

والجدير بالذكر أن جهاز ديرمابن حاز على العديد من الجوائز بما في ذلك جائزة أفضل جهاز لتجديد شباب البشرة لعام 2012م وأصبح الجهاز الأكثر استخداماً من قبل الجراحين وأطباء الأمراض الجلدية والتجميل.

طريقة عمل جهاز ديرمابن

يعمل الديرمابن مثل العلاج بالإبر الصينية التقليدي مع اختلاف الهدف، حيث يعمل الديرمابن مايكرونيدلينج عن طريق عمل ثقوب صغيرة جدا في الطبقة العليا من الجلد لتعزيز تعافي الجلد لنفسه وتحسين مظهر الجلد وعلاج الأمراض الجلدية في حين أن الهدف من العلاج بالإبر الصينية التقليدي هوعلاج لآلام الجسم.

يتكون الديرمابن من 12 ابرة قادرة على إحداث 1300 ثقب في الثانية الواحدة بعمق قابل للتغيير خاصة في حالة علاج المناطق الحساسة دون المساس بوظائف الجلد الطبيعية.

قبل بدء العلاج بـ 30 دقيقة سيتم وضع مخدر موضعي على البشرة كما ويمكن استخدام كريم موضعي خاص في حالة البشرة الحساسة ثم يتم وضع جهاز الديرما بن (القلم) بشكل عمودي على الجلد وبعد تشغيل الجهاز تبدأ الإبر بالحركة ذهاباً وإياباً بسرعة مخترقةً طبقة الجلد العليا لتساعد على فتح المسام والتحفيز على انتاج الكولاجين والإيلاستين في البشرة وبالتالي تشجيع الجلد على التعافي والحصول على أفضل النتائج المرغوبة من العلاج، ثم يتم انهاء الجلسة عن طريق وضع علاج مهدئ للجلد.

مزايا تقنية ديرمابن

  • تقنية الديرما بن آمنة وفعالة.
  • تقنية مناسبة لجميع أنواع وألوان البشرة.
  • تعمل على إحداث ثقوب مجهرية صغيرة جداً تتعافى في وقت قصير جداً.
  • لا يحتاج المريض لفترة نقاهة يمكنه العودة لأنشطته اليومية بعد العلاج مباشرة ويمارس جميع أعماله بشكل اعتيادي.
  • تعتبر تقنية سريعة حسب مكان العلاج قد تستغرق الجلسة من 15-30 دقيقة فقط.
  • تقنية معتمدة من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA.

استعمالات تقنية ديرمابن

اكتسب جهاز الديرما بن شعبية متزايدة لما له من فوائد في تجديد البشرة بأقل قدر من الألم دون فترة نقاهة أو بفترة نقاهة قصيره جداً.

  • تصغير المسام المتضخمة إلى الحد الأدنى.
  • شد الجلد المترهل وعلاج السيلوليت.
  • علاج تصبغات البشرة.
  • علاج ندبات حب الشباب بشكل عام.
  • علاج مشاكل تساقط الشعر مثل الثعلبة.
  • علاج الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  • علاج تشققات الجلد.
  • تحسين مرونة الجلد.
  • يساعد الجلد على امتصاص منتجات البشرة بشكل أكثر كفاءة مما يضمن الحصول على معظم الفوائد من منتجات العناية بالبشرة ليعطي بشرة رطبة ومشرقة.

عدد جلسات الدريرمابن

يعتمد عدد الجلسات على مدى استجابة البشرة وطبيعة المنطقة المعالجة قد يحتاج علاج ندب حب الشباب إلى 6 جلسات يفرقها 6 أسابيع، وفي حال تجديد شباب البشرة والتخلص من التجاعيد يحتاج المريض من 4-6 جلسات يفرقها 4 أسابيع تقريباً، ويساعد علاج ديرمابن على التخلص من علامات التمدد بواقع 10 جلسات تقريباً يفرقها من 4-6 أسابيع.

تحضيرات ماقبل جلسات الديرمابن

إن شرب الكثير من الماء مع اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الكثير من الفاكهة والخضروات في الأسبوع الذي يسبق علاج ديرمابن سيساعد في تحضير البشرة للعلاج كما يُنصح أيضًا بالحفاظ على روتين جيد للعناية بالبشرة.

هناك بعض الأمور التي يجب تجنبها قبل العلاج بالديرمابن مثل تجنب استخدام Accutane علاج لحب الشباب قبل 6 أشهر من علاج ديرمابن، وكذلك تجنب علاجات الليزرعلى الأقل لمدة أسبوعين قبل العلاج، وعدم التعرض لأشعة الشمس قبل أسبوع من العلاج، وعدم تناول الأدوية المميعة للدم مثل الأسبيرين والأيبوبروفين قبل أسبوع على الأقل من العلاج، وعدم استخدام الشمع أو الكريمات المزيلة للشعر قبل أسبوع من العلاج كما ويمنع تقشير البشرة بالمواد الكيميائية أو بالطريقة الميكانيكية والمضادات الحيوية لمدة 5-7 أيام قبل العلاج لأن هذه المواد تضعف الجلد وتجعله أكثر تحسساً، ويوصى أيضاً بعدم حلق المنطقة يوم العلاج، وعدم تناول الأدوية المضادة للإلتهاب قبل 3 أيام من العلاج لأن هذه الأدوية قد تتداخل مع عملية الإلتهاب الطبيعية كرد فعل للعلاج بالإبر.

نتائج جلسات الديرمابن

قد تظهر النتائج بعد الجلسة الأولى ولكن ستظهر النتائج النهائية مع التغيرات الكبيرة في البشرة بعد4 إلى 6 جلسات تقريباً وسيستمر الجلد في التحسن على مدى 6-12 شهراً التالية لجلسات العلاج خاصة مع اتباع التعليمات الموصى بها من طبيب التجميل ورعاية مابعد الجلسات.

لا يحتاج العلاج بالديرما بن لفترة نقاهة ولكن قد يعاني المريض من بعض الإحمرار في الوجه من 12-48 ساعة تزول فيما بعد وعلى ذلك يمكن للمرضى إتباع نشاطاتهم اليومية بشكل طبيعي بعد العلاج مباشرة.

للحفاظ على النتائج سيحتاج المريض إلى عدة جلسات كل فترة زمنية حيث سيعمل الطبيب على وضع خطة عمل بناء على أهداف المريض الفردية.

العناية بالبشرة بعد جلسات الديرمابن

نظراً لحساسية البشرة بعد العلاج وبسبب فتح المسامات أيضاً فمن الأفضل تجنب التعرض للشمس وعدم استخدام منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على أحماض ألفا هيدروكسي والريتينول بالإضافة إلى عدم استخدام مساحيق التجميل وتجنب الأعمال المسببة للتعرق مثل النشاطات الرياضية والحمامات الساخنة وحمامات البخارأو الجاكوزي وخاصة خلال الأسبوع الأول من العلاج، وتجنب فرك المنطقة المعالجة أو لمسها بيد غير نظيفة ومعقمة.

كما ويمكن للمريض مساعدة البشرة على التعافي من خلال الحفاظ على البشرة رطبة داخلياً بشرب الكثير من الماء وخارجياً باستخدام وصفات الطبيب، وكذلك استخدام العلاجات المضادة للأكسدة واستخدام أقنعة التبريد والببتيدات المحفزة للكولاجين مع غسل الوجه لمدة ثلاثة أيام بمنظف معتدل والماء الدافئ وتجفيف البشرة بلطف.

المناطق الأكثر استهدافاً بتقنية الديرما بن

  • منطقة الوجه، تعمل تقنية الديرما بن على تنقية بشرة الوجه والتخلص من التصبغات وتجديد شباب البشرة من خلال التخلص من خطوط التجاعيد وآثار الندبات.
  • منطقة الشعر، يساعد جهاز ديرمابن على إعادة نمو الشعر من خلال تحفيز الدورة الدموية في فروة الرأس وزيادة الدم والغذاء الواصل للشعر، بالإضافة لمساعدة فروة الرأس على إمتصاص علاجات مشاكل الشعر لتصل لعمق أكثر وبالتالي تزداد فعالية المنتجات، كما تساعد الإبر الدقيقة في جهاز الديرمابن على تنشيط الخلايا الجذعية في البصيلة مما يؤدي إلى نمو الشعر، كما ويتم تحفيز انتاج الكولاجين والإيلاستين بشكل متزايد بسبب ردة فعل الجسم على التعافي من آثار إبر الديرمابن، وبطبيعة الحال تحتاج النتائح لفترة زمنية للظور وملاحظة نمو الشعر قد تصل إلى 3 أشهر.
  • منطقة البطن والفخذين، تعمل تقنية ديرمابن على التخلص أو التخفيف من علامات التمدد الظاهرة على البطن والفخذين ومناطق الجسم الأخرى.

الأشخاص المرشحين لاستخدام الديرمابن

ديرمابن علاج طفيف التوغل لذلك فهو مناسب لمعظم المرضى بشرط الصحة الجيدة بشكل عام، ومع ذلك يجب استشارة الطبيب لمن يتناول أدوية حب الشباب من للتأكد من مناسبة العلاج، كما وينصح بعدم استخدام علاج ديرمابن للنساء الحوامل أو لمن يستخدم مسيلات الدم مثل الوارفارين، كما لا يعالج الديرمابن ندوب الجدرة أو مشاكل الجلد النشطة مثل التقرن الشمسي الشديد أو الثآليل المرتفعة والسرطانات والقروح البارزة أو الأكزيما والصدفية.

الآثار الجانبية لجهاز الديرمابن

 لا توجد آثار جانبية خطيرة لتقنية الديرمابن وبالتالي فهي مناسبة لمن يرغب في الحفاظ على بشرة مشرقة أكثر صفاءً، بعد العلاج قد تظهر بعض الكدمات الخفيفة مع إحمرار لمدة ثلاثة أيام ثم تتلاشى، كما ويوصى بتجنب أشعة الشمس المباشرة لمدة أسبوع وينصح باستخدام كريم واقي من الشمس.

في حال ظهرت آثار جانبية أكثر خطورة وهي نادرة جداً مثل نزيف أو كدمات وعدوى أو تقشير في الجلد يجب التوجه لطبيب الأمراض الجلدية على الفور.

الجمع بن تقنية الديرما بن والتقنيات الأخرى

للحصول على أفضل النتائج يفضل الجمع بين تقنية الديرما بن والتقنيات الأخرى مثل التقشير الكيميائي حيث يعزز ذلك من نتائج علاج البشرة على أن تبدأ علاجات الديرمابن بعد 4-6 أسابيع من التقشير.

كما ويمكن الجمع بين الديرمابن وعلاج البلازما الغنية بالصفائح الدموية ويحتاج الجمع بن العلاجين فترة تعافي أطول ولكنه يؤدي إلى مستوى أعلى من إنتاج الكولاجين بعد العلاج ويعمل بشكل أفضل للمرضى الأكبر سناً ولمن يتطلع إلى التخلص من ندبات حب الشباب.

يمكن الجمع أيضاً بن الديرمابن وعلاجات الترددات الراديوية وخاصة لمن يهتم بشد الجلد وتحسين السيلوليت على الساقين والأرداف.

كما ويمكن الجمع بينه وبن العديد من التقنيات الأخرى للحصول على أفضل النتائج مثل الليزر والحشوات الجلدية وأنواع التقشير وغيرها وذلك حسب الخطة العلاجية والفترات الفاصلة المحددة من قبل الطبيب المختص.

الفرق بن الديرمابن والديرمارولر

  • الديرما بن هو جهاز كهربائي يخترق الجلد عن طريق مجموعة من إبرالفولاذ المقاوم للصدأ أو إبر التيتانيوم بينما ديرما رولر هي أداة يدوية تتكون من مقبض وأسطوانة مغطاة بالإبر من نفس النوع في الديرمابن تتم دحرجتها على الجلد يدوياً، لذلك يتفق معظم خبراء التجميل على أن قلم الديرمابن هو أداة أفضل و أكثر دقة لإجراء ثقوب الجلد مقارنة في الديرمارولر.
  • يتميز قلم الديرما بن بمجموعة من الإبر المركزة على مساحة صغيرة لذلك يعتر أكثر دقة من الديرمارولر.
  • يعتبر استعمال قلم ديرمابن أسهل في الحركة على عظام وثنايا الجسم من الديرمارولر.
  • ·        تسمح تقنية ديرمابن بتعديل طول الإبر وفقًا لمنطقة الجلد المعالجة على عكس تقنية ديرمارولر.
  • لا يوجد خطر من أن يقوم الطبيب بالضغط على الجلد في تقنية الديرمابن بينما يصعب ذلك في تقنية الديرمارولر لأن الطبيب يتحكم في استخدام طول الإبرة يدوياً.
  • يتم استخدام تقنية ديرمابن بطريقة عمودية مما يساعد على أن تكون الثقوب صغيرة بأثرغير ظاهر على الجلد على عكس حركة اسطوانة الديرمارولر والتي تدخل بشكل مائل مما يتسبب بعمل ثقوب كبيرة على الجلد تستغرق وقت أطول في التعافي.
  • يقلل قلم الديرمابن من فرص تلف الجلد  بسبب تكويناته القابلة للتعديل، كما ويعتبر أقل إيلاماً من ديرمارولر.
جهاز ديرمابن للبشرة Dermapen
محرر ميدكا

محرر ميدكا

للإستشارات او طلب موعد​

أقرأ أيضاً