التطورات الحديثة في شد وتجميل الرقبة

التطورات الحديثة في شد وتجميل الرقبة

تعتبر الرقبة من المناطق الجمالية الهامة في الجسم لأي امرأة، فهي تُكمل جمال الوجه وتعكس العمر وتظهر الزينة. وتتكون الرقبة من جلد رقيق لا يحتوي على الكثير من بصيلات الشعر والغدد الدهنية يغطي عضلة نحيفة مغلفة للنصف الأمامي للرقبة وتمتد من عظمة الفك السفلي وحتى عظمة الترقوة. وفي هذا المقال سوف يتم استعراض بعض التطورات الحديثة في شد وتجميل الرقبة .

أكثر مشاكل الرقبة لدى السيدات

تُظهر الرقبة علامات التقدم بالعمر قبل أي منطقة أخرى بالجسم لتركيبها التشريحي ولفقدانها إلى العناية والاهتمام.

ومن أكثر المشكلات التجميلية التي تظهر في الرقبة ما يلي:

  • الخطوط الطولية للرقبة.
  • الخطوط والتجاعيد العرضية (خطوط انكسار الجلد في منتصف الرقبة).
  • ارتخاء الجزء العلوي منها وهبوطه والمسمى برقبة الديك الرومي (Turkey Neck)
  • امتلاء الجزء العلوي منها بالدهون والمسمى بالذقن المزدوج (Double Chin).
  • تصبغات البشرة، الاحمرار وعلامات التعرض المزمن للشمس.

ما هي التطورات الحديثة في شد وتجميل الرقبة ؟

شد الرقبة بتقنية نفرتيتي Nefertiti Lift

تعتبر تقنية البوتوكس والمعروفة بتقنية نفرتيتي أحد أشهر الإجراءات الآمنة والسريعة لإخفاء الخطوط الطولية والعرضية وشد الجزء العلوي من الرقبة وشد منطقة الفك، كما يمكن إضافة مواد التعبئة (الفيلر) لإبراز الذقن وتحديد الفك وتحسين مظهر خطوط انكسار الجلد ونضارة الرقبة.

شد الرقبة بتقنية الثيرماج Thermage

من التقنيات الحديثة والتي تستهدف شد وتجميل الرقبة ومقاومة أثار التقدم في العمر هي تقنية الموجات الترددية (Radio-frequency) ومن أشهرها جهاز الثيرماج، حيث تقوم هذه التقنية بتحفيز إنتاج الكولاجين وشد ورفع ارتخاء وتهدل المنطقة المعالجة والمحافظة على هذي النتيجة لفترة قد تصل إلى السنتين. وتعتبر من أنواع الاستثمار طويل الأمد في المحافظة على منطقة الرقبة مشدودة لأطول فترة ممكنة.

الخيوط التجميلية لشد الرقبة

كما يمكن شد الرقبة باستخدام الخيوط التجميلية، لبعض المناطق التي لا تفيد معها الاجراءات السابق ذكرها.

بعد                                 قبل

علاج الذقن المزدوج

يصنف الذقن المزدوج (وهو امتلاء منطقة أعلى الرقبة وأسفل الذقن بالدهون) كأكثر المشاكل الجمالية التي نصادفها بالعيادات التجميلية، ويرجع ظهوره إلى أسباب متعددة، منها التركيب الجيني للشخص، السمنة المفرطة، وضعف تكوين عظمة الفك السفلية.

ويمكن علاجه بعدة طرق جراحية وغير جراحية. ومن أشهر الطرق الغير جراحية المستخدمة في المركز هي تقنية النحت البارد باستخدام تقنية الكوول ميني الأمريكية، والتي تعتمد على إزالة الدهون بطريقة دائمة من خلال تبريدها إلى درجات منخفضة جداً دون الشعور بأي ألم، وتتطلب لجلسات محدودة جداً للوصول إلى النتيجة المرغوبة.

كما يمكن التخلص من الذقن المزدوج بتقنية حقن مادة (الدي أوكسي كوليك أسيد) والتي تقوم بإذابة الخلايا الدهنية بشكل دائم من خلال تكسيرها والتخلص منها عن طريق الجسم من خلال عدة جلسات آمنة وذات نتيجة فعالة. ويبقى التدخل الجراحي هو الحل الأمثل والوحيد لبعض الحالات للوصول إلى أفضل النتائج.

د. وليد الصالحي
أستشاري طب وجراحة الجلد والعلاج بالليزر

للإستشارات او طلب موعد​

يمكنم استخدام النموذج أدناه وسيتم الإتصال بكم

المزيد من مدونة ميدكا الطبية

قسيمة مجانية بقيمة 200 ريال

للإستخدام فقط بعيادة التجميل النسائي لإزالة التصبغات وتجميل المناطق الحساسة النسائية قبل تاريخ 30 اكتوبر