الكلف هو البقع البنية اللون وأحيانا قد تميل إلى السواد، تظهر على أجزاء من الوجه، وتنتج غالباً نتيجة زيادة إفراز صبغة الميلانين المسئولة عن لون البشرة، وهذه الصبغة تعمل على حماية البشرة من أشعة الشمس، لذلك فإنها تزداد عند التعرض لأشعتها. ويعد الكلف مشكلة تؤرّق الكثير نظراً لممانعة بعض أنواعه للعلاج.

انواع الكلف

  • كلف سطحي،يتكون في طبقة الجلد السطحية.
  • كلف عميق، يتوضع في الطبقات العميقة من الجلد.
  • كلف مختلط،يتكون في الطبقتين السطحية والعميقة للبشرة.

من أسبابه

  • التعرض لأشعة الشمس، الحمل المتكرر، نتاج تناول بعض الأدوية،والنتاج الوراثي

طرق العلاج

هناك طرق متعددة لعلاج مشكلة الكلف والتصبغات، ومن أهم التقنيات التي تم التوصل اليها حديثاً لعلاج هذه المشكلة

  • استخدام تقنية ليزر الفراكسل
  • كريمات تقشير مرافقة لتقنية الفراكسل

 عدد الجلسات التي يحتاجها المريض لعلاج الكلف

تختلف عدد الجلسات من حالة الى أخرى حسب تقدم المشكلة وعمقها فيتم تحديده مع الطبيب وفق الهدف المقصود الذي سيتوصل اليه مع تقنية ليزر الفراكسل على البشرة

متى نلاحظ تحسن المشكلة مع العلاج

تختلف تأثيرات الليزر حسب نوع الجلد، عمر الشخص وأيضا عمق المشكلة. ولكن غالباً ماتتوضح نتائج ليزر الفراكسل في اواخر شهر أو شهرين،ويرجع ذلك لمدى انتاجية مادة الكولاجين، ومن الممكن الحصول على ردة فعل جيدة وايجابية من أول جلسة بإختلاف الحالة.

الأمور التي يجب الابتعاد عنها قبل عمل ليزر الفراكسل

  • الابتعاد عن الأدوية التي تسبب سيولة في الدم لمدة لاتقل عن 3 أيام
  • الابتعاد عن الكريمات والأدوية التي تسبب التقشير

نصائح هامة للحفاظ على النتائج التي تم تحقيقها

  • الإبتعاد عن أشعة الشمس، الضوء الساطع، أشعة الكمبيوتر
  • استعمال واقي الشمس حسب توصية الطبيب

الأعراض الجانبية لما بعد الجلسة

  • ظهور احمرار على البشرة
  • تقشر البشرة

خطوتك الأولى تبدأ هنا!

للإستشارات والمواعيد فضلاً اضافة رقم هاتفك وسيتم الاتصال بك