تقنية مزدوجة ساعدت على علاج السليوليت نهائيا

علاج السليوليت

يعتبر السليوليت مشكلة محسوسة تؤرق الكثير من النساء، ويتطلعن دوماً إلى علاج آمن وفعال للتخلص منها. فعلى الرغم من استخدام علاجات وتقنيات مختلفة لهذه الظاهرة المزعجة إلا أن أياً من هذه الوسائل لم يكن مجدياً أو مرضياً. ومع الفهم أكثر لطبيعة السليوليت وكيفية تكوينها تم مؤخراً التوصل إلى تقنية فريدة في فكرتها وآلية عملها في علاج السليوليت سنتطرق لها في مقالنا.

تقنية حديثة تستخدم في علاج السليوليت

أفضل علاج للسليوليت هو استخدام تقنية مزدوجة بين الفراكشنال ألترا ساوند والليزر البارد، أثبتت كفاءتها في نحت الجسم والتخلص من السليوليت الذي يظهر في مناطق الجسم المختلفة.

طريقة المعالجة بهذه التقنية

تعتمد تلك التقنية على المزج بين الفراكشنال ألترا ساوند أو مايعرف بالأشعة الصوتية المجزأة المركزة (Fractionated Focalized Ultrasound  FFUS)، والتي تعتبر أحدث أجيال الأشعة الصوتية العلاجية، بالإضافة إلى تقنية الليزر منخفض الطاقة أو مايعرف بالليزر البارد، وتسمى هذه التقنية ال سبا شيب (Spa Shape)

ويتم من خلال هذا المزج تحقيق نتائج إضافية مرضية تفوق أي نتائج تم تحقيقها مسبقاً. وتتلخص هذه العملية في الفصل بين الخلايا الدهنية وتفريغ محتوياتها والتخلص من الدهون والأنسجة الليفية المصاحبة لها، فيما يقوم الليزر بتحفيز التمثيل الغذائي بالجسم والجهاز الليمفاوي، والذي يقوم بدوره في التخلص من الدهون وتحفيز الكولاجين. وبهذه الفكرة الفريدة تتحقق نتائج مرضية في علاج السليوليت بطريقة آمنة وفعالة.

مميزات استخدام هذه التقنية

ولتلك التقنية مميزات هامة تجعلها فريدة في علاج السليوليت، من أهمها:

  • خلوها من الألم.
  • حاصلة على شهادة الإعتماد الأوروبية كوسيلة للتخلص من السليوليت.
  • لا تحتاج إلى التخدير.
  • سهولة العلاج.
  • عدم الحاجة إلى أي فترة نقاهة، وبالتالي سرعة العودة للعمل بعد الإجراء مباشرة.
  • دوام النتائج لفترة طويلة.
  • الفاعلية التامة.
  • الحصول على رضا من قاموا بإجرائها.

عدد الجلسات التي يحتاجها المريض

يتم العلاج من خلال 4-6 جلسات يتم فيها ملاحظة التحسن في السليوليت بشكل ملحوظ، وقد أثبتت الدراسات والأبحاث التي تم إجراؤها على هذه التقنية سلامتها وأمانها بالإضافة إلى نتائجها المحسوسة والسريعة والتي أدت إلى حصولها على شهادة الأمان والفاعلية الأوروبية.

ومن خلال مثل هذه التقنيات المتقدمة والأفكار العلمية الحديثة، فتحت آفاق جديدة لمشكلة السليوليت المقلقة التي تصيب العديد من الأشخاص.

ولم يقتصر علاج السليوليت على تلك التقنية وحسب بل ظهرت هناك تقنيات أخرى، مثل تقنية الإكزيليس، وتقنية الفيزر سموث اللذين ساهمتا بشكل كبير  في العلاج.

د.احمد جباضو

أخصائي طب وجراحة الجلد والعلاج بالليزر

للإستشارات او طلب موعد​

يمكنم استخدام النموذج أدناه وسيتم الإتصال بكم

المواعيد محدودة، راسلينا الآن لضمان استخدام العرض

المزيد من مدونة ميدكا الطبية