من أكثر الامور ازعاجاً للشخص هي الاثار التي تتسبب بها الحروق وخاصةً اذا ماكانت في اماكن ظاهرة ومرئية على الاخرين، حيث يعاني الشخص المصاب بها الكثير من الاحراج وعدم الثقة بالنفس، لذلك يحاول الشخص المصاب بها دائماً اخفاء هذه الحروق عن الناس. ولأننا دائما نبحث عن الحل الأفضل لمظهرنا، يمكن لبعض العمليات الجراحية وتقنيات الليزر ان تساعد على تحقيق النتائج المطلوبة لإزالة اثار الحروق المختلفة، وهذا ماسنذكره في مقالنا.

طرق ازالة اثار الحروق

  1. ازالة اثار الحروق بالجراحة.
  2. ازالة اثار الحروق بالليزر.
  • ازالة اثار الحروق بالجراحة

اذا كانت اثار الحروق شديدة وتعيق ممارستك لحياتك اليومية، هنا يكون التجميل هو الحل الأفضل، ففي حالة الاثار الشديدة يمكن الخضوع لعملية تشبه ازالة الشعر، لإزالة الأنسجة الميتة قبل اجراء الجراحة الترميمية.

انواع عمليات ازالة اثار الحروق بالجراحة

ترقيع الجلد

في هذه الحالة يتم ازالة الجلد في منطقة واحدة من الجسم وزرعها في الأخرى، فيتم استخدام اداة قطع خاصة تسمى ديرماتوم والتي تزيل الجلد من المنطقة المانحة في المناطق الداخلية مثل الأرداف أو الفخذ الداخلي ويتم ترقيع الجلد في المنطقة التي يحتاج تغطيتها، كما يتم تغطية المنطقة المانحة بضمادات منعاً لحدوث التهاب او عدوى. المدة التي يحتاجها المريض للشفاء:هي في الغالب راحة الى 3 اسابيع.

الجراحة المجهرية

يستخدم الجراح هذه الطريقة من خلال استخدام المجهر للمساعدة الجراحية في الإجراءات الترميمية، من خلال خياطة الأوعية الدموية الصغيرة والأعصاب لإعادة إصلاح الأعصاب التالفة والشرايين.

توسيع الأنسجة

هو إجراء طبي يساعد جسم المريض على نمو الجلد لاستخدامه في الإجراءات الترميمية، عن طريق إدخال أداة تعرف باسم موسع البالون تحت الجلد بالقرب من المنطقة التي تحتاج إلى الإصلاح، ومع مرور الوقت يتم ملء هذا البالون تدريجيا بمحلول ملحي، مما يسبب تمدد ونمو الجلد ببطء. وعندما ينمو الجلد يتم استخدامه لتصحيح او اعادة بناء اجزاء الجسم التالفة.

مزايا هذه العملية: من مزايا عملية توسيع الانسجة أن لون الجلد وملمسة يكون مناسب بشكل مماثل للمنطقة المراد ترميمها

عيوب هذا الاجراء: من عيوب هذا الاجراء هو طول مدة الاجراء حيث تمتد الى اربعة اشهر.

مابعد العملية:

من المهم جداً اتباع تعليمات الطبيب للعناية بالجرح، كما يجب الراحة قبل ممارسة الانشطة اليومية.

نتائج عملية تجميل آثار الحروق

يجب على المريض الصبر في انتظار النتائج، فسيبدأ بملاحظة التغييرات في اللون والمظهر، قد يلاحظ خدر أو إحساس بالوخز وهذا أمر طبيعي، وسيتحسن في الشهور التالية. بعد الجراحة من المهم مراقبة نضح السوائل، وتجنب ارتداء الملابس التي تقيد أو تطبق الضغط حول الجرح.

  • ازالة اثار الحروق بالليزر

انواع تقنيات الليزر المستخدمة لإزالة آثار الحروق

تقنية فراكشنال ليزر

يقوم الليزر هنا بخلق الاف المناطق الصغيرة الحرارية الصغيرة في عمق الجلد، ثم يبدأ الجلد في إصلاح نفسه عن طريق دفع الجلد التالف خارجا واستبداله ببشرة جيدة وجديدة، حيث يساعد العلاج على تحفيز الكولاجين وأنسجة الأيلاستين، وإنتاج خلايا جديدة صحية للجلد.

لومينيس ديب فكس Lumenis Deep FX

هي تقنية من الليزر تخترق عمق الجلد من أجل الحد من ظهور التجاعيد والندوب، كما أنه يعزز نمو الكولاجين الطبيعي، وغالبا ما يقترن العلاج بالليزر العميق مع Lumenis Active FX للحصول على نتيجة أكثر شمولا للتخلص من كل عيوب الجلد. وهي تعمل بشكل أفضل مع الطبقات السطحية للجلد، ويمكن استخدامها لعلاج الحروق الطفيفة بعد الفراكشنال ليزر الذي يضيف المزيد من الطبقات العميقة للجلد.

تقنية الإيفكس

تم الكتابة عن مميزات هذه التقنية الرائدة في مقال للدكتور سامي السويدان بعنوان علاج آثار الحروق بالتقنيات الحديثة.

نتائج ازالة اثار الحروق بالليزر

تختلف النتائج من حالة الى اخرى تبعاً لإختلاف الحروق وشدتها، ولكن التحسن سيكون ملحوظ بشكل مباشر وسيتغير نسيج البشرة ويصبح أكثر سلاسة على مدى ستة أشهر.

الخطوة الأولى تبدأ هنا!

للإستشارات والمواعيد فضلاً اضافة رقم هاتفك وسيتم الاتصال بك