شد الأفخاذ الخلفية

عمليات تكبير الأرداف والمؤخرة

يتأثر شكل الجسم بشكل كبير بعوامل التقدم في العمر وكذلك تقلبات الوزن، مما يؤدي إلى ترهله وإصابته بالسليولايت، الأمر الغير محبذ لدى العديد وخاصةً النساء، وحيث إن منطقة الفخد هي من أكثر المناطق التي يتم فيها تجمع الدهون، كان لزامًا تطوير عدد من الوسائل التي من خلاله يمكن شد الأفخاذ الخلفية.

طرق شد الأفخاذ الخلفية

واستجابة لما يرنو إليه النساء والرجال في الحصول على القوام الممشوق الخالي من تجمعات الدهون، يوجد العديد من الخيارات التي يمكن اتباع أحدها في الحصول على النتائج المطلوبة في شد الأفخاذ.

شد الأفخاذ بالتمارين الرياضية

الجدير بالذكر أن خيار التمارين يعمل في أغلب الأحيان على تقوية عضلات الفخذ الخلفية، إلا أنه قد لا يكون وسيلة فعالة في التخلص من الدهون المستعصية التي تظهر في الأفخاذ، مثل تمرين الفخذين بالكرة المطاطية السويسرية، وتمرينات رفع الأثقال الرومانية.

شد الأفخاذ الخلفية بالجراحة

يعتبر اللجوء للعمليات الجراحية لشد جلد الأفخاذ الخلفية والتخلص من السليولايت في تلك المنطقة من أكثر الطرق التي تعطي نتائج فعالة في هذا الغرض لتنسيق شكل الفخذين مع شكل المؤخرة خاصة لدى النساء، وتتم خطوات تلك العملية كالتالي:

  • تتم جراحة شد الأفخاذ الخلفية تحت التخدير الكلي.
  • يقوم الطبيب المعالج بعمل فتحات جراحية صغيرة في الأفخاذ الخلفية.
  • يقوم الجراح بشفط الدهون الزائدة وإعادة خياطة الجلد مرة أخرى مما يعمل على رفع الأفخاذ.
  • تتم تلك العملية منفردة أو كجزء من عمليات نحت الجسم الكلي.

كما أن عملية شد الأفخاذ بالجراحة تنقسم إلى شد الأفخاذ الداخلية، والخارجية، والأمامية، والخلفية، ويمكن القيام بإجراء تلك الأنواع خلال عملية واحدة فيما يعرف باسم شد الأفخاذ الحلقي Spiral Thigh Lift.

شد الأفخاذ بالتقنيات غير الجراحية

ونظرًا لأن بعض الأشخاص لا يفضلون الخضوع للعمليات الجراحية، يوجد عدة تقنيات غير جراحية تمكنهم من الحصول على الهدف المنشود، مثل:

  • تقنية الأراسيس ARASYS، وهي تقنية استخدمت في علاج التصلب المتعدد ثم تم إدخالها في مجال التجميل، حيث تعمل على تحفيز العضلات على الإنقباض وبالتالي شدها، وأيضًا المساهمة في حرق بعض الدهون في تلك المناطق.
  • تقنية تيتان TITAN، وقد تم استخدامها في عمليات شد جلد الوجه، ثم استخدمت مؤخرًا في عمليات شد جلد الأفخاذ عن طريق استعمال الأشعة تحت الحمراء في تحفيز الجلد لتكوين خوط الكولاجين.

وأيًا كانت الوسيلة المستخدمة، فإن عمليات نحت الجسم وعمليات شد الأفخاذ الخلفية تعتبر ضرورة عند بعض الأشخاص الذين يريدون الظهور بقوام عضلي ممشوق خالٍ من الترهلات والسليولايت.

للإستشارات او طلب موعد​

يمكنم استخدام النموذج أدناه وسيتم الإتصال بكم

المزيد من مدونة ميدكا الطبية

قسيمة مجانية بقيمة 200 ريال

للإستخدام فقط بعيادة التجميل النسائي لإزالة التصبغات وتجميل المناطق الحساسة النسائية قبل تاريخ 30 اكتوبر