رفع الحاجبين وشد الجبهة

غالباً ما تكون الجبهة والحاجبين أول من يظهر عليهما علامات الشيخوخة فعندما تنظر في المرآه لا ترى تعابير وجهك ومشاعرك الحقيقية، للعيون والجبهة دوراً بارزاً في إيصال المشاعر فإذا كان الحاجب المترهل والثقيل يجعل تعابير الوجه تبدو متعبة أو غير سعيدة، فإن رفع الحاجب وتجميل الجبهة يساعد على عودة مظهرالشباب دون تجاعيد في الجبهة وكذلك يساعد على ظهورالمشاعر الداخلية للفرد. 

لماذا تفكر في رفع الحاجب؟

يمكن لشد الحاجب أن يحسن مظهر الأشخاص من أي فئة عمرية ممن لديهم خطوط العبوس وهي تغييرات دائمة في بنية بشرة الوجه نتيجة للشيخوخة الطبيعية أو بسبب الإجهاد أو نشاط العضلات بمرور الوقت وقد تكون نتيجة لحالات وراثية مثل الحاجب المنخفض والثقيل أو الخطوط المجعدة فوق الأنف، وقد يساعد رفع الحاجب أيضاً في تخفيف الجلد الزائد في الجفون العلوية وتستخدم عمليات رفع الحاجب للأسباب التالية أيضا:

  • عدم توفر مساحة كافية بين العين والحاجب.
  • لزيادة المسافة بين الحاجبين أو بين الحاجبين والأنف.
  • إذا كان المريض يعاني من عدم تناسق بين الحاجبين كأن يظهر أحدهما أعلى من الآخر.

اختيار الجراح المناسب

النتائج الطبيعية والجميلة لجراحة رفع الحاجب تحتاج لجراح تجميل لديه الخبرة والمعرفة الدقيقة بتشريح الوجه وذا ذوق جمالي رفيع للحصول على التفاصيل الجمالية، فعلى الطبيب اجراء الجراحة بما يناسب عمر المريض وجنسه ومميزات وجهه الفريدة.

يجب أن يسأل المريض عن خبرة الجراح والإطلاع على صور عمليات سابقة لنفس الجراح قبل وبعد الجراحة والنظر بدقة للعمليات التجميلة التي أجريت لمرضى اخرين، ومع أن النتائج تكون فردية ولكن العمل السابق لجراح التجميل هو أفضل مؤشر على أسلوبه الجمالي، فإذا كان المريض ذكراً على سبيل المثال يجب اجراء تقنيات رفع الحاجب مع الحفاظ على المظهر الذكوري الطبيعي.

وعلى المريض أن يضع في اعتباره اختيار طبيب حاصل على البورد لضمان تدريبه من جميع الجوانب للعمليات التجميلة والحرص على إجراء العملية الجراحية في مركز تجميلي معتمد يدعم أعلى معايير السلامة.

طرق شد الحاجب

يستخدم جراحوا التجميل تقنيات مختلفة لجراحة رفع الحاجب ويعتمد اختيار التقنية لأي مريض على أهداف المريض وشكل الوجه ومدى التعديلات اللازمة لتحقيق النتائج المطلوبة.

في البداية يحلل جراح التجميل وجه المريض تحليلاً دقيقاً لتحديد المناطق التي حدث بها الترهل أو الشد بسبب الجاذبية بالاضافة للشيخوخة والوراثة، ثم يحدد الطريقة المناسبة لرفع حاجب المريض ويعرض عليه الخيارات المتاحة لتحقيق مظهر أكثر جاذبية وأصغر سناً.

طرق جراحية

  • رفع الحاجب التاجي أو الكلاسيكي: يبدأ الطبيب بتخدير المريض ومن ثم يقوم الجراج بعمل شق يبدأ عند مستوى الأذن تقريباً منطقة الصدغ ويمر عبر الجزء العلوي من الجبهة إلى الأذن الأخرى، في بعض الحالات قد يقوم الجراح بعمل شق عند خط الشعر ومن ثم يتم رفع جلد الجبهة بعناية وتتم إزالة الأنسجة الزائدة والدهون ويعيد تنظيم العضلات في حال الحاجة لذلك وبهذه الطريقة يتم رفع الحاجبين إلى مستوى أعلى بإزالة الجلد الزائد.
  • رفع الحاجب بالمنظار: تستخدم طريقة التنظير الداخلي لجراحة الحاجب بتوغل أقل بكثير من تقنية الجراحة الكلاسيكية ويمكن من خلالها تحقيق نتيجة مرغوبة بنفس نتيجة الطريقة الكلاسيكية، حيث سيقوم الجراح بإجراء شقوق قصيرة جدا قد تصل إلى بوصة في الطول خلف خط الشعر مباشرة، وسيستعين بكاميرا دقيقة خاصة وأدوات رفيعة لإعادة وضع العضلات ورفع الأنسجة في الجبهة وازالة الدهون والأنسجة الزائدة حسب الحاجة لجبين أكثر شباباً بشكل طبيعي.
  • رفع الحاجب بشق محدد: يتم احداث شقوق في منطقة الصدغ تكون أطول قليلاً من الشقوق في جراحة رفع الحاجب بالمنظار ويتم اجراءه بشكل شائع بالتزامن مع جراحة الجفن حيث يتم عمل شقوق حوالي 1 بوصة فوق كل صدغ خلف الشعر ومن خلال هذه الشقوق سيقوم جراح التجميل برفع أنسجة منطقة الحاجب الخارجية ، ومن خلال الشقوق التي يتم اجراءها  لإجراء عملية الجفن العلوي يتم رفع المنطقة بين الحاجبين لتخفيف خطوط العبوس.

جراحة رفع الحاجب يتم عملها في العيادات الخارجية باستخدام التخدير العام أو التخدير الوريدي و التخدير الموضعي، تعتمد مدة الجراحة على نوع رفع الحاجب وكذلك ما إذا كان يتم اجراء عملية اخرى في نفس الوقت أم لا، ويتم إغلاق الشقوق بالخيوط الجراحية أو الدبابيس والتي تتم إزالتها بعد حوالي أسبوع من الجراحة.

يعاني المريض عادةً من ألم بسيط جداً بعد جراحة رفع الحاجب، ويكون هناك بعض التورم والكدمات خلال الأيام العشرة الأولى تقريباً بعد الجراحة وعادة ما يبدأ بالتعافي بعد حوالي أسبوعين من الإجراء.

في الأيام القليلة الأولى بعد عملية رفع الحاجب الجراحية يُطلب من مرضى جراحة رفع الحاجب عادةً الراحة مع رفع رؤوسهم وتناول مسكنات الألم واستخدام الكمادات الباردة من أجل تخفيف التورم وتجنب تعريض الشقوق للضغط أو الحركة المفرطة لعدة أيام.

يعتمد استئناف العودة للحياة الطبيعية بعد رفع الحاجب على المريض فإذا خضع المريض لشد الحاجب وحده سيكون التعافي أسرع بكثير من الخضوع لأكثرمن جراحة في آن معاً مثل شد الوجه.

إلى متى تستمر جراحة رفع الحاجب؟

 في حال تم اجراء الجراحة بواسطة جراح تجميل ذو خبرة ومتمرس معتمد فإن الجراحة المجراة لرفع الحاجب قد تستمر لعدة سنوات، ومع ذلك لا يمكن لأي شيء أن يوقف عملية الشيخوخة الطبيعية، ولكن يمكننا الحفاظ على النتائج باتباع أسلوب حياة صحي بوضع واقي شمس يومياً واتباع أنظمة غذائية غنية بالأطعمة الكاملة والفيتامينات وترك العادات السيئة المضرة بالصحة بشكل عام مثل التدخين.

طرق غير جراحية لرفع الحاجبين

ظهر شد الحاجب غير الجراحي كبديل شائع وسهل وآمن عن شد الحاجب الجراحي التقليدي، وعلى الرغم من  ندرة وجود مضاعفات ناتجة عن رفع الحاجب الجراحي إلا أنه تم تسجيل عدد من الحالات النادرة من تندب دائم وعدوى وشلل عصبي، لذلك من الواضح سبب بحث الملايين حول العالم عن حل غير جراحي.

  • رفع الحاجب بالبوتكس أو رفع الحاجب الكيميائي: يكون ذلك بحقن البوتولينوم والمعروفة باسم البوتكس، حيث تبدأ عملية رفع الحاجب باستشارة أولية بقوم الطبيب خلالها في تحديد الأماكن المستهدفة للحقن مثل الجبهة وأسفل الجزء الخارجي من الحاجب.

الحقن الدقيق للبوتكس في هذه العضلات سيؤدي إلى استرخاء هذه المناطق وتقليل التجاعيد في الجبهة ورفع الحاجبين والظهور بمظهر أكثر شبابا بشكل عام، ويمكن استخدام الفيلر أيضاً للتخلص من التجاعيد الساكنة في المنطقة.

هل سأفقد تعبيرات الوجه بعد رفع الحاجب في البوتكس؟

إن استخدام البوتكس أو الفيلر بشكل صحيح يقلل من الخطوط ويشد الجبهة والحاجبين ولا يؤثر على التعابير الطبيعيه حيث أن الحقن بالطريقة الصحيحة لا يسبب الشلل لعضلات الوجه.

رفع الحاجب بالموجات فوق الصوتية المتطورة (Ultrasound Technology)

وهو علاج غير جراحي ومثبت سريرياً معتمد من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) و مناسب لجميع أنواع البشرة حيث توفر حزم الموجات فوق الصوتية المتعددة طاقة في وقت واحد لتغطي مساحة أكبر من منطقة الأنسجة بسرعة أكبر على عمق 1.5 مم ليصل إلى طبقة الأدمة و يحقق تأثيرات مفيدة في شد البشره ورفع الحاجبين وعادةّ ما يتم العلاج خلال 45-30 دقيقة ويعتبر علاج آمن للغاية.

حيث تعمل الموجات الصوتية على تنشيط البشرة وتحفز الإنتاج الجديد للكولاجين – وهو البروتين المسؤول عن صلابة ومرونة الجلد الصحي، تمر طاقة الموجات فوق الصوتية هذه بدقة عبر سطح الجلد (البشرة) ، فتسخن أنسجة الطبقة الوسطى من الجلد على العمق المناسب لتحفيز إنتاج ألياف الكولاجين وتحسين المظهر العام للبشرة، تعمل الموجات الفوق صوتية على تسخين الأنسجة بسرعة وبمجرد أن تصل الخلايا في المنطقة المستهدفة إلى درجة حرارة معينة  يتم تحفيز إنتاج المزيد من الكولاجين والإيلاستين مما يؤدي بالتالي إلى تقلل الخطوط الدقيقة والتجاعيد ، ورفع الحاجبين ، وشد الجلد المترهل تحت الذقن وأنسجة العنق. ومن الجدير بالذكر أن المناطق المتأثرة والمعالجة بالموجات الفوق صوتية تتعفى بسرعة بسبب تنشيط وتجديد وزيادة الكولاجين و الإيلاستين في الجلد.

رفع الحواجب بالليزر

يتم استخدام الليزر الموضعي على المناطق المستهدفة حيث تحفز الطاقة الحرارية لليزر إنتاج الكولاجين الجديد والإيلاستين حول الجبهة والحواجب وتعمل على تفكيك الأنسجة القديمة.

كما تعمل الحرارة أيضًا على جعل العضلات حول الحاجب تنقبض ، مما يؤدي إلى شد الجلد الموجود على الجفن العلوي إلى الأعلى و بالتالي رفع الحاجبين، وتبدأ بعض النتائج الفورية بالظهورفي أثناء الجلسة ولكنها نتائج تدريجية يستمر التحسن بها على مدى عدة أشهر.

للإستشارات او طلب موعد​