كلما تقدم الإنسان بالعمر كلما ترك الزمان آثاره على الملامح فتبدأ الخطوط والتجاعيد المزعجة بالظهور، ولكن مع ما هي خيوط الأبتوس الألمانية للتجميل APTOS threads أصبح من الممكن التخلص من هذه المشاكل نهائيًا وبطريقة صحية وبدون ألم.

مميزات خيوط الأبتوس الألمانية APTOS threads

لقد كانت إجراءات شد البشرة من الأمور المعقدة والصعبة ولذلك كان إدخال الخيوط التجميلية المستخدمة لغرض رفع وشد الجلد بمثابة إنجاز مهم ومن هذه الخيوط ما يُسمى بخيوط الأبتوس، فهي ناعمة وذات تأثير خفيف عالبشرة كالريشة قابلة للامتصاص لها تأثير ممتاز في تنشيط الجلد، ويُعتبر استخدامها حلاً ممتازاً لمن يود القيام بشد الوجه بالطرق الجراحية ولكن ظروفهم قد تمنعهم بسبب آثار ومضاعفات العمليات الجراحية أو بسبب الوقت الطويل الذي تستدعيه الجراحة في الاستشفاء.

يتم صناعة هذه الخيوط الألمانية من مادة “البولي بروبلين”، مما يزيد من مميزاتها ويرفع من فعاليتها فنتائج خيوط الأبتوس يمكن أن تستمر لسنوات عديدة.

استخدامات خيوط الأبتوس

  • شد ترهلات الوجه والرقبة.
  • تقليل وإخفاء التجاعيد.
  • رفع الحاجب ونحته لمنحه الشكل الجذاب.
  • إعادة الحيوية والرونق للبشرة.

إيجابيات خيوط الأبتوس

  • تُعطي نتائج ممتازة ومرضي في شد ترهلات البشرة.
  • لا تترك أي آثار جانبية وتتم العملية بدون ألم.
  • فترة التعافي قصيرة جدًا ويمكن العودة للحياة الطبيعية بعد الجلسة مباشرة.
  • إجراء سهل لا يحتاج لتجهيزات معقدة.

الأشخاص المؤهلون لإجراء خيوط الأبتوس

هنالك بعض الحالات التي يُفضل فيها استخدام خيوط الأبتوس أكثر من غيرها من التقنيات، مثل:

  • انخفاض في حدود الخدين.
  • تدلي زوايا الفم.
  • دهون متراكمة في منطقة الذقن أو كما تُسمى بالذقن المزدوجة.
  • هبوط في جلد منطقة الفك.
  • المعاناة من علامات ارتخاء وضعف جلد الوجه.

خطوات تطبيق خيوط الأبتوس

تتم إجراءات خيوط الأبتوس الألمانية في العيادات الخارجية، ويقوم الطبيب بعدة خطوات كما هو موضح فيما يلي:

  • يقوم الطبيب بوضع المخدر الموضعي على المكان المراد تجميله ونحته.
  • يتم تجهيز الخيوط باستخدام الإبر أو الكانيولا.
  • يقوم الطبيب بإدخالها في نقاط محددة من البشرة المراد علاجها.
  • تنتهي العملية بعد نصف ساعة أو أربعين دقيقة ليس أكثر.
  • سيكون تأثير الرفع ملاحظاً فور الإنتهاء ولكن ستظهر النتيجة النهائية بعد مرور 2-3 شهور.

بعض النصائح بعد إجراء الأبتوس

  • التوقف عن القيام بتعبيرات الوجه الكثيرة خلال أول أسابيع من العملية.
  • لا يجب تدليك منطقة الوجه حتى لو كانت بالكريمات الطبية والاكتفاء بوضعها بشكل خفيف.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة.
  • تجنب الإكثار من المساحيق التجميلية بعد العملية.

هل لخيوط الأبتوس الألمانية أعراض جانبية؟

لم يلاحظ الأطباء أي مخاطر لخيوط الأبتوس حتى الآن بفضل مكوناتها الخفيفة على البشرة ولكن يمكن حدوث نزيف وقت العملية لأصحاب البشرة الحساسة أو بعض الأحمرار الخفيف بمنطقة الخد وألم مؤقت بمنطقة الأذن وما خلفها لكنها تزول بعد العملية ومن الممكن استخدام بعض المراهم الطبية التي تُسرع من تجاوز هذه الأعراض.

هل هناك أشخاص لا تناسبهم تقنية الأبتوس؟

برغم أنها تقنية صحية وأمنة على الوجه إلى أن هناك بعض الأشخاص الذين لن تتناسب معهم هذه التقنية ومنهم:

  • كبار السن والذين يمرون بفترة الشيخوخة، وقتها يصبح الجلد ضعيف جدًا ولا يمكن حل مشكلة كثرة تجاعيده من خلال الخيوط.
  • في فترات الحمل والرضاعة حتى لا تكون لها أي مخاطر على صحة الجنين من أثر التخدير.
  • مرضى السكر والجلطات والأورام.
  • حالات السمنة والوزن الزائد بشكل كبير عن الوزن الطبيعي.

الخطوة الأولى تبدأ هنا!

للإستشارات والمواعيد فضلاً اضافة رقم هاتفك وسيتم الاتصال بك