تنظيف البشرة بتقنية الهيدرافيشل ( HydraFacial )

يعتبر جهاز الهيدرافيشل من أحدث التقنيات العالمية التى تم التوصل إليها في عالم التجميل، فهو جهاز غير جراحي يجمع بين خصائص التقشير الكيميائي والتقشير الكريستالي و يمتلك القدرة على تطهير وتنظيف المسامات الجلدية وتقشير الطبقة الميتة من الجلد بالإضافة إلى ترطيب البشرة عبر حقنها بالأمصال المضادة للأكسدة، كما وتساهم تقنية الهيدرافيشل في علاج حب الشباب وعلاج البشرة الجافة وتعمل على التخلص من التجاعيد وعلامات التقدم في السن من البشرة، وذلك للحصول على بشرة نقية من الشوائب وناعمة كالحرير.

كيف تعمل تقنية الهيدرافيشل

تعمل تقنية الهيدرافيشل على تنعيم وتلطيف البشرة وإزالة الطبقة الخارجية من الجلد وتتم هذه العملية على عدة مراحل:

  • المرحلة الأولى: تبدأ الجلسة بإزالة الزيوت والغبار والأوساخ المتراكمة والخلايا الميتة باستخدام مقبض الجهاز في المرحلة الأولى من العلاج.
  • المرحلة الثانية: بعد الإنتهاء من التنظيف تقوم الإخصائية بعملية تقشير للبشرة وذلك من خلال ضخ أحماض الجليكولك والسالسيليك عبر مقبض الجهاز حيث يتميز هذا المقبض بإحتوائه على الشكل الحلزوني مما يمكن الجهاز من القيام بعملية الضخ والشفط في آن واحد.
  • المرحلة الثالثة: بعد الإنتهاء من عملية التقشير والتخلص من الطبقة التالفة من البشرة يتم البدء بالمرحلة الأخيرة من العلاج وهي معالجة البشرة بمضادات الأكسدة، حيث تقوم الأخصائية بعملية ضخ للمغذيات ومضادات الأكسدة في المسامات عبر جهاز الهيدرافيشل، وتعمل مضادات الأكسدة على حماية البشرة من الجفاف لكي تبقى رطبة وناعمة .

بعد عملية التقشير يبدأ الجلد ببناء أنسجة جلدية جديدة أكثر شباباً، كما يتم تحفيز الطبقات الداخلية من البشرة لإنتاج بروتينات الكولاجين والإيلاستين حيث تعمل هذه البروتينات على شد الجلد و زيادة متانة ونعومة البشرة وكما تعمل هذه البروتينات على التخلص من علامات التقدم في السن والشيخوخة وتستمر عملية بناء البروتينات الجديدة إلى ثلاثة أشهر.

عادة ما يقوم الطبيب أو الأخصائي بتحديد طريقة العلاج المناسبة ومناقشتها بشكل مفصل مع المريض تبعاً لنوع البشرة، ففي البشرة الجافة يجب تنظيف البشرة باستخدام منظفات تحتوي على تركيز عالي من المرطبات وتجنب التقشير باستخدام حمض السالسيليك على عكس البشرة الدهنية التى تحتاج إلى التنظيف باستخدام حمض السالسيليك، وفي الحالات التى تحتاج إلى علاج الأصباغ الجلدية تقوم الأخصائية باستخدام الأكسجين في تنظيف البشرة حيث يتميز الأوكسجين بقدرته العالية على التخلص من البقع الجلدية وتوحيد لون البشرة.

عدد الجلسات ومدة كل جلسة

 عادة ما تبدأ النتائج بالظهور بعد أول جلسة فيحصل المريض على بشرة ناعمة وخالية من الرؤوس السوداء، ويحتاج المريض إلى جلستين على الأقل لعلاج المسامات الواسعة وتختلف عدد الجلسات تبعاً لحجم ومعدل انتشار هذه المسامات في البشرة، ويحتاج المريض من 4 إلى 6 جلسات عند علاج التجاعيد والخطوط الدقيقة وعلامات التقدم في السن، وكذلك الأمر عند علاج البقع الجلدية على أن تكون المدة الزمنية بين الجلسة والتى تليها 4 أسابيع، وبعد ذلك يمكن للمريض الخضوع للجلسات الوقائية كل ثلاثة أو ستة أشهر للحفاظ على البشرة بشكل دائم .

ومن الجدير بالذكر أنه لا تتجاوز مدة الجلسة العلاجية 30 دقيقة حيث تقتصر كل مرحلة من المراحل الثلاثة على 10  دقائق فقط.

الأشخاص المرشحون للعلاج بتقنية الهيدرافيشل

يعمل جهاز الهيدرافيشل على تحسين وتنعيم ملمس البشرة، وذلك من خلال التخلص من الرواسب والأوساخ المتواجدة في المسامات الجلدية كما ويساهم في علاج المشاكل الصحية التالية :

  • يساهم في علاج الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب، حيث تعمل تقنية الهيدرافيشل على التخلص من الخلايا الجلدية الميتة والأوساخ المتراكمة في المسامات و القنوات الإفرازية وذلك بفضل عملية التقشير العميقة للبشرة.
  • يعمل على التخلص من الرؤوس السوداء، فمن المعروف أن الرؤوس السوداء تظهر نتيجة لوجود الخلايا الجلدية الميتة في البشرة، ويمكن التخلص من هذه الرؤوس بفضل عملية التقشير التى يقوم بها جهاز الهيدرافيشل.
  • يمكن استخدام هذا الجهاز للأشخاص الذين يبحثون عن مظهر أكثر شباباً فهو يساعد على التخلص من التجاعيد والخطوط الدقيقة وعلامات التقدم في السن وذلك بفضل المصل الذي يتم ضخه في المسامات و الطبقات الداخلية من البشرة، بالإضافة إلى تقليل حجم المسامات والتخلص من الأصباغ الجلدية.
  • يمكن استخدام تقنية الهيدرافيشل للأشخاص الذين يعانون من البقع الجلدية حيث تعمل هذه التقنية على توحيد لون الجلد وذلك عبر التخلص من هذه البقع.

حالات غير مرشحة للعلاج باستخدام تقنية الهيدرافيشل

  • الأشخاص المصابون بالأمراض الجلدية المعدية مثل الطفح الجلدي وغيره من الأمراض.
  • الأشخاص الذين يعانون من الحروق أو الحروق الشمسية، يمكنهم الخضوع للعلاج بعد الشفاء من الحروق.
  • النساء الحوامل والمرضعات، بالرغم من عدم وجود موانع صحية تمنع ذلك إلا أنه يفضل الإنتظار إلى حين الإنتهاء من الرضاعة قبل الخضوع إلى أي إجراء تجميلي.

مميزات العلاج بتقنية الهيدرافيشل

  • تتميز هذه التقنية بدرجة عالية من الأمان فهي حاصلة على الموافقة والإعتماد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية ( FDA ).
  • لا يحتاج المريض إلى فترة نقاهة بعد جلسة العلاج، ويمكنه العودة إلى ممارسة أنشطته بشكل طبيعي، مع مراعاة عدم التعرض لأشعة الشمس الضارة.
  • تتميز تقنية الهيدراشيل بعدم الحاجة إلى كريمات التخدير الموضعية، فهي تقنية علاجية غير مؤلمة تماماً.
  • تتميز جلسات العلاج بسرعتها فهي تتراوح من 15 إلى 30 دقيقة فقط.
  • تظهر النتائج بشكل فوري وبمجرد الإنتهاء من جلسة العلاج.
  • يمكن استخدامها على جميع أنواع البشرة وحتى على البشرة شديدة الحساسية.

أضرار العلاج بتقنية الهيدرافيشل

يتميز هذا الجهاز بخلوه من الأعراض الجانبية حيث أنه يمكن استخدامه على جميع أنواع البشرة وبما فيها البشرة شديدة الحساسية وذلك ما يميزه عن غيره من التقنيات الأخرى، قد تظهر بعض علامات الإحمرار على البشرة والتى سرعان ما تزول خلال ساعات.

في بعض الحالات نادرة الحدوث قد تظهر بعض الكدمات حول منطقة العين والتى يمكن معالجتها باستخدام كمادات الماء الباردة.

اجراءات ما بعد العلاج باستخدام تقنية الهيدرافيشل

  • تجنب استخدام مستحضرات التجميل أول 12 ساعة بعد جلسة العلاج، والقيام بعملية تنظيف للبشرة بشكل جيد قبل الخلود للنوم في حال قمت باستخدام مستحضرات التجميل.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس بعد الخضوع لجلسة العلاج واستخدام كريمات واقية من الشمس إذا ما لزم الأمر.
  •  تجنب استخدام منظفات البشرة المعتادة واتباع تعليمات الطبيب بخصوص طريقة تنظيف البشرة والكريمات المستخدمة في التنظيف.
  • تجنب استخدام مستحضرات التجميل التى تحتوي على الريتينول أو المستحضرات التى تحتوي على الجليكولك لمدة أسبوع، وذلك لتجنب حدوث تهيجات في البشرة.
  • الحرص على تناول كميات كافية من الماء للحفاظ على بشرتك من الجفاف وظهور التشققات الجلدية.

للإستشارات او طلب موعد​

أقرأ أيضاً