تقنية الإكزيليس للتخلص من الدهون والسيلوليت

تقنية الإكزيليس للتخلص من الدهون والسيلوليت
محرر ميدكا

محرر ميدكا

تعتبر تقنية الإكزيليس Xilis أحدث نظام طبي فعال ومتكامل وآمن لنحت الجسم، وتستخدم تلك التقنية في علاج الدهون العنيدة والسيلوليت، وكذلك لشد الترهلات وتحسين التجاعيد بدون جراحة. وتعد أحد التقنيات المعتمدة من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA).

كيفية عمل تقنية الإكزيليس

تعتمد هذه التقنية في عملها على استخدامها الموجات فوق الصوتية والطاقة عالية التردد في آن واحد، حيث تعملان معاً على  تكسير الدهون الزائدة والتخلص منها. فضلًا عن أن تقنية الإكزيليس تعمل على علاج السليولايت والتجاعيد، كما تساعد على تحفيز الكولاجين الذي بدوره يعمل على شد الترهلات وإزالة التجاعيد.

تعمد تقنية الإكزليس إلى زيادة نشاط الخلايا الدهنية وذلك من خلال الموجات عالية التردد والتي تعمل على رفع درجة الحرارة في المنطقة المستهدفة إلى 42-44 درجة مئوية، مما يساعد على تسارع عملية التخلص منها في المناطق المستهدفة فقط، الأمر الذي يتيح للمريض إعادة تشكيل جسمه والتخلص من الدهون بطريقة سريعة فعالة وآمنة في المناطق التي لا تستجيب للبرامج الحمية المختلفة.

كما أن هذه الموجات تقوم بتحفيز خلايا الجسم على إنتاج الكولاجين بشكلٍ طبيعي مما يزيد من متانة الأنسجة الضامة في المنطقة المعالجة وذلك يخلصنا من خطوط السليوليت والترهلات حيث أن رقة الجلد لدى السيدات تعد أحد أهم أسباب ظهور السليوليت.

عدد الجلسات ومدة كل جلسة

تختلف مدة الجلسة من حالة إلى أخرى تبعاً إلى حجم المنطقة المراد علاجها وفي معظم الحالات تستغرق الجلسة الواحدة حوالي نصف ساعة ،أما بالنسبة إلى عدد الجلسات التي يحتاجها المريض فهي تتراوح بين 6-4 جلسات لكل منطقة، ويترك هذا الأمر إلى تقدير الطبيب المعالج، وتتراوح الفترة بين كل جلسة والتى تليها من 7 إلى 14 يوماً وتعتبر هذه الفترة ذات أهمية كبيرة حيث تمنح الجسم الوقت الكافي لامتصاص الخلايا الدهنية من الأنسجة عبر الجهاز الليمفي ( العقد والأوعية الليمفية ) ومن ثم يقوم الجسم بعد ذلك بالتخلص من هذه الدهون الزائدة بشكل طبيعي.

استخدامات تقنية الإكزيليس والأشخاص المرشحين للعلاج

  • يستخدم هذا الجهاز للأشخاص الذين يعانون من السمنة بشكل موضعي لعلاج تراكمات الدهون العنيدة في مناطقة محددة مثل ( تراكمات الدهون في الذراعين، وبين الفخدين والأرداف، والتراكمات الدهنية في الجنبين، وفي منطقة البطن خاصةً في حالات ما بعد الولادة، بالإضافة إلى دهون الرقبة أوما يسمى بالذقن المزدوجة ) ،أما في حال الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة فعليهم استخدام طرق أخرى للعلاج.
  • علاج السليوليت من خلال تحرير أنسجة طبقات الجلد من التصاقات النسيج الضام للحصول على بشرة مستوية وأكثر نعومة.
  • يستخدم في علاج التجاعيد والخطوط الدقيقة في البشرة حيث يعمل على شد الجلد وتحفيز الكولاجين مما يعطي شد ونضارة للبشرة، ويمكن استخدامه في علاج تجاعيد الوجه والرقبة بشكل آمن وفعال.
  • شد ترهلات الجسم الناتجه عن خسارة الوزن أو التقدم بالعمر بالإضافة إلى ترهلات البطن الناتجه عن الحمل والولادة.
  • صقل ونحت القوام والقضاء على التكتلات الدهنية.
  • شد ترهلات الجلد بعد عمليات شفط الدهون وإعادة توزيع الدهون في المنطقة المستهدفة.
  • الحفاظ على نتائج عمليات شفط الدهون وخسارة الوزن.

مميزات العلاج بتقنية الإكزيليس

  • تعتبر تقنية الإكزيليس Exilis نظام طبي فعال ومتكامل وآمن، وبفضل القوة المزدوجة يُساعد على معالجة الدهون تحت الجلد والسيلوليت بكفاءة دون الحاجة للتعرض للتخدير ومضاعقات الجراحة.
  • كما يساعد الجسم على التخلص من الدهون بصورة طبيعية وذلك بتنشيط الجهاز الليمفاوي وفتح العقد الليمفاوية بشكل طبيعي، حيث يمكن استخدام الإكزيليس على جميع مناطق الجسم، مثل (الذراعين، البطن، الظهر، الأرداف، الساقين).
  • لا يحتاج الشخص الذي يخضع للعلاج بهذه التقنية إلى فترة نقاهة ما بعد العلاج، حيث أنها لا تتسبب بأي خدوش في البشرة ويمكن العودة إلى ممارسة النشاطات اليومية بشكل طبيعي بعد الجلسة بشكلٍ مباشر.
  • يوفر الجهاز درجة عالية من الأمان والراحة فهو لا يتسبب بأي ألم خلال أو بعد عملية العلاج .
  • خضع هذا الجهاز للعديد من الدراسات السريرية والمخبرية وهو حاصل على شهادة منظمة الغذاء والدواء الأمريكية وترخيص وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية .
  • يعطي العلاج بالإكزيلس نتائج سريعة وفعالة وتمتد هذه النتائج لمدة تصل إلى عامين.

ما بعد إجراء تقنية الإكزيليس

لا يجب القيام بأي نظام خاص خلال فترة العلاج، ولكن ينصح بالإكثار من شرب الماء والسوائل، واتباع حمية غذائية للمحافظة على النتائج. وبالطبع سيشعر المريض بالفرق خلال استخدام الإكزيليس وذلك من حيث الفرق بالقياس .

معظم المرضى تسعدهم النتائج التي يحصلون عليها باستخدام الإكزيليس ويشعرون بالتغيير في حياتهم اليومية، وللحفاظ على هذه النتائج ننصح بأن يتم اتباع نظام غذائي جيد قليل الدهون والسكريات ومزاولة الرياضة بشكل منتظم.

لا يتم عادةً حقن البوتكس والفيلر في نفس يوم إجراء تقنية الإكزيليس ولكن يتم حقنهما في جلسات منفصلة.

متى تظهر نتائج الإكزيليس؟

تبدأ النتائج بالظهور خلال أول جلسات من العلاج حيث تظهر النتائج بشكل ملحوظ بعد الجلسة الرابعة وتستمر هذه النتائج بالتحسن لفترة تصل من 3 إلى 5 أشهر بعد آخر جلسة ، حيث يستمرالجسم في عملية إنتاج الكولاجين.

وإليك بعض النصائح التى تساهم في الحفاظ على نتائج العلاج:

  • ينصح بالإكثار من شرب الماء والسوائل وذلك للحفاظ على رطوبة ونعومة بشرتك إذ ينصح الأطباء بشرب 5 إلى 3 لتر بشكلٍ يومي.
  • ينصح بممارسة الأنشطة الرياضية بشكل منتظم لمنع تراكم الدهون والترهلات.
  • ينصح باتباع نظام غذائي متوازن والإبتعاد عن الوجبات السريعة والسكريات والدهون فذلك يساهم في الحفاظ على النتائج العلاجية ويمنع تكوين الخلايا الدهنية والسليولايت.

 الآثار الجانبية للعلاج بالإكزيلس

كما ذكرنا سابقاً يعد هذا الجهاز من طرق العلاج الحديثة والآمنه ولكن في بعض الحالات نادرة الحدوث قد تظهر بعض الأعراض خلال أو بعد عملية العلاج مثل:

  • عدم الشعور بالراحة عند استخدام الجهاز في المناطق الحساسة مثل المنطقة أسفل الذراعين، وما بين الفخذين وذلك بسبب حساسية هذه المناطق للحرارة ولكن هذا الشعور سرعان ما يزول بإنتهاء جلسة العلاج .
  • الإحمرار وظهور بعض الكدمات والتى تبدأ بالإختفاء بشكل سريع بعد عدة ساعات من جلسة العلاج.
  • في بعض الحالات نادرة الحدوث قد تتعرض المنطقة المعالجة للإلتهابات ويجب عليك مراجعة الطبيب المعالج في مثل هذه الحالة ويمكن معالجة هذه الأعراض بالقليل من المضادات الحيوية حسب ما يراه الطبيب مناسباً .
  • قد تظهر علامات حروق في الجلد إذا ما تم إستخدام هذا الجهاز من قبل شخص غير مختص.

حالات يمنع فيها استخدام الإكزيلس

  • الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة ، فكما ذكرنا سابقأ تستخدم هذه التقنية لعلاج الأشخاص الذين يعانون من تراكمات قليلة للدهون .
  • النساء المرضعات والحوامل ، حيث يفضل استخدام هذه التقنية لعلاج تراكمات الدهون في أسفل البطن بعد الإنتهاء من فترة الحمل و الرضاعة.
  • الأشخاص المصابون بالأمراض الجلدية المعدية وذلك للحفاظ على الصحة العامة.
  • الأشخاص الذين يمتلكون جهاز منظم لضربات القلب أو مفصل صناعي.

تقنيات يمكن دمجها بتقنية الإكزيليس

للحصول على النتائج المرغوبة وتسريع حدوثها، قد يقوم الطبيب المعالج بدمج عدة تقنيات مع تقنية الإكزيليس بما يتناسب وحالة المريض، ومن أهم تلك التقنيات:

  • تقنية الألثيرابي Ultherapy، وهو جهاز يستخدم الأشعة فوق الصوتية لشد طبقات الجلد العميقة.
  • تقنية البروتيج Protege، وهو يستخدم الترددات الراديوية لشد الجلد أيضًا.
  • عمليات شفط الدهون، يمكن إجراء تقنية الإكزيليس بعد عمليات شفط الدهون لضمان الحصول على الأجسام المنحونة.
محرر ميدكا

محرر ميدكا

للإستشارات او طلب موعد​