تقنيات المايكرونيدلنج الترددية للشعر

المايكروبيلدنج للشعر
محرر ميدكا

محرر ميدكا

تقنيات المايكرونيدلنج الترددية للشعر هي عبارة عن عملية علاجية تعتمد على الإبر الدقيقة التى يتم استخدامها لتحفيز نمو الشعر و إنتاج بصيلات شعر جديدة و تقوية البصيلات في فروة الرأس والتخلص من مشاكل تساقط الشعر، فمع التقدم في السن يزداد معدل تساقط الشعر وتبدأ الفراغات بالظهور في فروة الرأس ومن هنا بدأ الأطباء باستخدام الإبر الدقيقة في العلاج، حيث أنها أثبتت نجاحها وأظهرت قدرتها على حل مشكلة تساقط الشعر ونمو بصيلات شعرٍ جديدة.

الأشخاص الذين يمكنهم الإستفادة من العلاج باستخدام المايكرونيدلنج

  • الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر الوراثي أو الصلع الجزئي .
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض تساقط الشعر مثل الثعلبة وغيرها .
  • الأشخاص الذين قاموا بالخضوع لعمليات زراعة للشعر ويرغبون بتعزيز نتائج الزراعة، حيث يعتبر خيار العلاج باستخدام الإبر الدقيقة مناسباً لهم .

طريقة علاج الشعر باستخدام المايكرونيدلنج

يبدأ الطبيب بعملية تعقيم لفروة الرأس وبعد ذلك يقوم الطبيب بوضع كريم مخدر موضعي على فروة الرأس وذلك لتجنب الشعور بالألم أو الإنزعاج خلال جلسة العلاج، ومن ثم يقوم الطبيب بوضع مقبض الإبر على المنطقة المستهدفة بالعلاج، و يبدأ الطبيب بعملية ضغط بشكل لطيف على المقبض وذلك ليتسنى لللإبر بالدخول إلى فروة الرأس، ويبلغ طول هذه الإبر بضعة مليمترات فهي تترراوح من 1 ملم، 2 ملم وحتى 3 ملم.

تتسبب هذه الإبر بحدوث ثقوب صغيرة في فروة الرأس مما يؤدي إلى تحفيز الخلايا الجذعية للنمو وإنتاج خلايا جديدة، حيث تعتبر الخلايا الجذعية حجر الأساس لجميع خلايا الجسم فتبدأ هذه الخلايا بإنتاج بصيلات جديدة في فروة الرأس وكما تعمل المايكرونيدلنج على تحفيز إنتاج بروتين الكولاجين الذي يعمل على شد فروة الشعر و يزيد من تماسك فروة الشعر والذي بذلك يحافظ على البصيلات من التساقط، كما وتتميز المايكرونيدلنج بقدرتها على تحفيز الدورة الدموية في فروة الرأس مما يساهم في وصول الدم والغذاء إلى المنطقة المستهدفة بالعلاج بشكل أفضل من السابق وذلك يعزز من قدرة الخلايا على النمو وإنتاج خلايا و بصيلات جديدة ويساهم أيضاً في تقوية البصيلات المنهكة ويحافظ عليها من السقوط.

عدد الجلسات ومدة كل جلسة

ومما يميز جلسة العلاج باستخدام الإبر الدقيقة هو قصر مدة الجلسة العلاجية، حيث تستغرق جلسة العلاج 10 دقائق فقط وتختلف هذه المدة تبعاً إلى حجم المنطقة المستهدفة بالعلاج، ويترك تقدير عدد جلسات العلاج للطبيب وذلك بسبب الإختلاف من شخص إلى آخر ومن حالة إلى أخرى و بشكل عام فإن عدد الجلسات يتراوح من 6 إلى 8 جلسات على أن تترك فترة أسبوع إلى أسبوعين بين الجلسة والتى تليها، وذلك لإتاحة الفرصة للخلايا بالنمو واستشفاء خلايا فروة الرأس قبل البدء بجلسة جديدة.

مميزات علاج الشعر باستخدام المايكرونيدلنج

  • كما ذكرنا سابقاً تتميز بقصر مدة جلسة العلاج مقارنة بغيرها من طرق العلاج الأخرى.
  • تتميز المايكرونيدلنج بأنها لا تستخدم أي مواد خارجية فهي تعتمد على تحفيز الخلايا الداخلية للبشرة وإنتاج خلايا وبروتينات جديدة.
  • تتميز طريقة العلاج باستخدام المايكرونيدلنج بأن الإبر لا تخترق سوى الطبقة الخارجية من البشرة، وبذلك فهية طريقة علاجية آمنة بما يكفي للإستخدام.
  • يعطي العلاج باستخدام المايكرونيدلنج نتائج تدوم حتى عامين، وبعد ذلك يمكنك الخضوع لجلسات المايكرونيدلنج من جديد.

الأعراض الجانبية لعلاج الشعر بتقنيات المايكرونيدلنج

  • قد تظهر بعض علامات الإحمرار والكدمات في فروة الرأس، والتى سرعان ما تبدأ بالإختفاء خلال 5 إلى 7 أيام من جلسة العلاج.
  • في بعض الحالات قد تظهر بعض قطرات الدم الصغيرة في فروة الرأس، والذي لا يعد أمراً مقلقاً، حيث تتوقف هذه القطرات عن الظهور مع مرورالوقت.
  • في بعض الحالات قد يصاب المريض بالنزيف أو فرط التصبغ وذلك يرجع إلى سوء استخدام الإبر من قبل شخص غير مختص، أو عدم الحفاظ على نظافة فروة الرأس وإصابتها بالعدوى.
  • قد يشعر المريض ببعض الألم بعد جلسة العلاج والذي عادة ما يمكن تحمله، ويمكنك استخدام مسكنات الألم وذلك بعد استشارة الطبيب.

ما قبل جلسة علاج الشعر بالمايكرونيدلنج

عادة ما يقوم الطبيب بمراجعة السجل الطبي للمريض بشكل كامل فمن المهم إبلاغ الطبيب إذا ما كنت تعاني من إحدى النقاط التالية :

  • إذا ما كانت لديك مشاكل سابقة مع حب الشباب أو الإكزيما.
  • إذا ما كانت لديك حالة تباطئ في الشفاء من الجروح مثل مرضى السكري.
  • إذا ما كنت تتناول أدوية مميعة للدم مثل الأسبيرين وغيرها، والتي عادة ما سيطلب منك الطبيب التوقف عن تناولها قبل جلسة العلاج بثلاثة أيام وذلك لتجنب حدوث النزيف أثناء أو بعد جلسة العلاج.

ما بعد جلسة علاج الشعر بالمايكرونيدلنج

كما ذكرنا سابقاً تبدأ الدورة الدموية بالتدفق بشكل أكبر من المعتاد وتبدأ البصيلات والخلايا بالنمو، ويبدأ المريض بملاحظة التحسنات بعد 3 إلى 6 أشهر من جلسة العلاج وذلك لأن عملية إنتاج البروتينات والخلايا الجديدة التى تساهم في نمو البصيلات تستغرق وقتاً، وكما سيلاحظ المريض زيادة متانة الشعر بفروة الرأس وقلة عدد البصيلات المتساقطة مقارنة بالسابق.

وينصح الأطباء بالقيام ببعض الإجراءات وذلك لضمان الوصول إلى أفضل نتائج ممكنة نذكر منها :

  • الحفاظ على نظافة فروة الرأس وعدم تعريضها للماء أول 24 ساعة بعد جلسة العلاج.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس أول يومين بعد جلسة العلاج وخصوصاً إذا ما كنت من أصحاب البشرة الحساسة من أشعة الشمس.
  • قد يقوم الطبيب بوصف كريم مضاد حيوي موضعي لفروة الرأس وذلك لتجنب انتقال العدوى عبر الثقوب الدقيقة.
  • عدم القيام بلمس فروة الرأس وذلك لتجنب إنتقال العدوى.
  • يوصي الأطباء وخبراء التجميل بالخضوع لجلسة علاجية واحدة كل شهر وذلك بعد الإنتهاء من الجلسات الأساسية، حيث تعمل هذه الجلسة على الحفاظ على النتائج التى تم الوصول إليها على المدى الطويل.

هل يمكنك القيام باجراء المايكروبيلدنج في المنزل

نعم يمكن القيام بذلك، ولكن لا ينصح الأطباء وخبراء التجميل بمثل هذا الإجراء، حيث أنك لا تملك الخبرة الكافية لمعرفة نوع الإبر المستخدمة للعلاج والتى تناسب فروة رأسك، وكذلك لا تعرف ما مقدار الضغط المناسب على المقبض، ولا حتى متى يتوجب عليك إزالة الإبر، حيث أن هذه الأشياء تختلف من مريض إلى آخر ويتم تقديرها من قبل خبراء التجميل بعد القيام بفحص فروة الرأس بشكل جيد.

هل يمكن الدمج بين المايكرونيدلنج وعلاجات أخرى

نعم يمكن القيام بذلك، فعلى سبيل المثال يمكن الدمج بين المايكرونيدلنج و العلاج باستخدام البلازما الغنية بالصفائح الدموية ( PRP )، أو المينوكسيديل، أو الستيرويد الموضعي، حيث يعطي الدمج بين المايكرونيدلنج و إحدى هذه الطرق نتائج أكثر فاعلية.

تقنيات المايكرونيدلنج الترددية للشعر
محرر ميدكا

محرر ميدكا

للإستشارات او طلب موعد​

أقرأ أيضاً