المدونة

الرئيسية/المدونة/

شد الجسم بعد عملية التكميم

الجميع يحلم بالحصول على شكل الجسم المثالي بعد عملية التكميم التي ينتج عنها ترهلات وزوائد مزعجة، ولكن مع التقدم في التقنيات الطبية والتجميلية أصبح شد الجسم والحصول على قوام

علاج التثدي عند الرجال بالفيزر هاي ديف

وجود التجمعات الدهنية في مناطق معينة من الجسم من أكثر المشكلات التجميلية المزعجة، وبخاصة إذا كانت تلك التجمعات الدهنية حول الثديين عند الرجال والذي يُسمى بالتثدي، لذلك ظهرت تقنية

نحت الذقن المزدوج

تزامن مع التطور الذي حصل في التقنيات التجميلية بشكل عام ظهور العديد من الإجراءات التي تُساعد في نحت الجسم والذقن المزدوج والتخلص منه نهائياً ولاقت هذه التقنيات رواجاً وانتشاراً

تكبير الأرداف

لا يمكن تجاهل أهمية شكل وحجم الأرداف والتي تمنح جاذبية خاصة لكل سيدة وبشكل خاص عند الرغبة باختيار ارتداء بعض الملابس التي لا يناسبها إلا الأرداف الكبيرة والمشدودة، لذلك

تكبير المؤخرة

تكبير المؤخرة ومنحها الشكل المشدود المميز يُساهم في زيادة الثقة بالنفس وتحسين القوام الذي يزيد من معالم الأنوثة والجاذبية، ولذلك زاد الإقبال على هذا النوع من عمليات التجميل فهنالك

شد و إزالة الترهلات

إن وجود ترهلات في كامل الجسم أو بأماكن معينة منه تؤثر على الإطلالة العامة للشكل وتُعيق جمالية المظهر وتؤدي للإحساس بالإحراج والإرهاق النفسي، ولذلك طورت العديد من التقنيات والإجراءات

فيزر سموث

تُعتبر تقنية فيزر سموث من التقنيات التي تُعالج وتخلص الجسم من السيلوليت (بالإنجليزية: Cellulite) وهو عبارة عن تجعد الجلد وظهوره بشكل غير متساوي ومتكتل شبيه بقشر البرتقال، وينتج غالباً

نحت الخصر

الآن أصبح الحصول على الجسد الأنثوي بمنحنياته المثالية وبطريقة آمنة أسهل من أي وقت مضى وذلك بسبب التطور الكبير الذي اجتاح الإجراءات التجميلية والطبية، فأدى هذا لزيادة نسب الإقبال