الفرق بين البوتكس والزيومين وأيهما أفضل

محرر ميدكا

محرر ميدكا

يحتوي الزيومين Xeomin والبوتكس Botox على توكسين البوتولينوم من النوع A ، وهو سم عصبي ينتجه نوع بكتيري يسمى Clostridium botulinum، و يعمل هذا السم العصبي عن طريق منع الإشارات العصبية العضلية لإرخاء العضلات المستهدفة في موقع الحقن، وعلى الرغم من أن هذه العلاجات تحتوي على نفس المادة إلا أن هناك بعض الاختلافات في كيفية استخدامها والمواد المضافة عليها.

ما هو البوتوكس؟

يعتبر البوتوكس أحد أكثر علاجات الحقن غير الجراحية شيوعًا يستخدم كعلاج تجميلي لاخفاء ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد على الوجه ويمكن أيضًا استخدامه بشكل فريد لعلاج بعض الحالات المرضية، البوتوكس هو الاسم التجاري لـ onabotulinumtoxinA ، وهو شكل من أشكال توكسين البوتولينوم من النوع A وهو سم عصبي تم إنشاؤه بواسطة نوع من البكتيريا يسمى Clostridium botulinum من إنتاج شركة Allergan ، تمت الموافقة على البوتوكس لأول مرة من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لعلاج بعض الحالات الطبية في عام 1958 وتمت الموافقة على استخدامه في مستحضرات التجميل في عام 2002.

ما هو الزيومين؟

الزيومين xeomin هو علاج قابل للحقن مشتق من نوع آخر من توكسين البوتولينوم من النوع A يسمى incobotulinumtoxinA تم إنتاج الزيومين من قبل شركة Merz Pharmaceuticals ، وقد تمت الموافقة عليه لأول مرة للإستخدام التجميلي في عام 2010، عند استخدامه لأغراض تجميلية  يتم استخدام السم العصبي بشكل أفضل لعلاج خطوط الجبهة (تسمى خطوط glabellar) وخطوط العبوس وأقدام الغراب (خطوط ماحول العين)،  وتمت الموافقة أيضاً على الزيومين من قبل ادارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لعلاج عدة أمراض ، الزيومين فريد من نوعه عن الأشكال الأخرى من توكسين البوتولينوم أ لأنه لا يحتوي على بروتينات حافظة وهذا يعني أنه شكل نقي من المادة العلاجية فلن يقاوم الجسم المادة المحقونة.

الاختلافات الرئيسية بين البوتكس والزيومين

بالرغم من وجود العديد من أوجه التشابه في كيفية عمل الزيومين والبوتكس كمرخيات للعضلات إلا أن هناك العديد من الإختلافات الرئيسية التي يجب ملاحظتها والتي تحدد العلاج الأفضل

أول اختلاف رئيسي يكمن بنقاء الزيومين عن البوتكس لاحتواء البوتكس على بروتينات ملحقة تعمل كمواد حافظة، وجود البروتينات في البوتكس يجعل الجسم ينتج أجسام مضادة تقاوم تأثيرات علاج البوتكس مع مرور الوقت بينما حقن الزيومين لا يؤدي لإنتاج أي أجسام مضادة مما يعني أن العلاج يمكن أن يبقى فعالاً حتى لو كان الجسم قد بنى مقاومة.

الإختلاف الآخر هو أن نتائج البوتكس تستغرق وقتاً أطول قليلا لتصبح سارية المفعول من الزيومين والسبب في ذلك أن الجسم يجب أن يكسر البروتينات الملحقة قبل أن تصبح المادة العلاجية فعالة، لذلك يمكن أن يستغرق البوتكس ما يقارب أسبوع إلى اسبوعين ليصبح فعالاً بينما يحتاج الزيومين إلى خمسة أيام ليظهر علاج الزيومين آثاره الكاملة.

كما ويمكن تخزين الزيومين في درجة حرارة الغرفة أو في الثلاجة أو في الفريزر قبل الاستخدام بينما يجب تخزين البوتكس في الثلاجة قبل استخدامه.

استخدامات البوتكس والزيومين

يستخدم البوتكس والزيومن لنفس الغرض ولكن تمت الموافقة على البوتوكس لعلاج العديد من الحالات الطبية أكثرمن الزيومين. حيث يستخدم الزيومين في العلاجات التجميلية فيساعد في التخلص مؤقتاً من:

  • خطوط التجهم وخطوط الجبين.
  • أقدام الغراب حول العينين.

كما ويستخدم في العلاج من بعض الأمراض مثل:

  • تشنج الجفن.
  • خلل التوتر في عنق الرحم.
  • علاج سيلان اللعاب المفرط وإفراز اللعاب (سيلان اللعاب المزمن).
  • تقلصات عضلية غير طبيعية في الرقبة (خلل التوتر العنقي).
  • تشنج الأطراف.

ويستخدم البوتكس كذلك في علاج الحالات التجميلية بالإضافة لعلاج عدة أمراض مثل:

  • فرط نشاط المثانة وسلس البول.
  • ويستخدم البوتكس أيضأ كعلاج فريد عن الزيومين لعلاج التعرق المفرط في الإبط والقدمين واليدين.
  • يستخدم  البوتكس كعلاج فريد عن الزيومين للصداع والصداع النصفي.
  • مثل الزيومين يمكن للبوتوكس علاج التشنجات العضلية والتقلصات غير الطبيعية للأطراف والرقبة والجفون.

الرعاية اللاحقة للبوتكس والزيومين

البوتوكس و الزيومين إجراءين غير جراحيين لذلك لا يوجد وقت للتعافي أو فترة نقاهة ضرورية بعد العلاج ، حيث يمكن للمريض العودة إلى أنشطته المجدولة بانتظام، ويوصى بعدم الإستلقاء على منطقة العلاج وتجنب تدليك موقع الحقن بعد العلاج وذلك لتقليل مخاطر انتشار السم العصبي إلى أجزاء أخرى من الجسم.

هل يمكن تكرار حقن البوتكس والزيومين

يعتبر البوتوكس أو الزيومين خيارات رائعة للمرضى الغير محبين للعمليات جراحية، وبالتأكيد يمكن إعادة حقن البوتكس والزيومين بمجرد بدء تلاشي النتائج السابقة، بالنسبة للبوتوكس تتم إعادة الحقن كل4-3  أشهر، أما عن الزيومين كل 5-3 أشهر، وتتمثل إحدى مزايا الزيومين في أنه نظرًا لعدم وجود بروتينات مضافة تعمل كمواد حافظة  لا يقوم الجسم ببناء الأجسام المضادة ضد العلاج. أظهرت الأبحاث أن بعض المرضى قد اكتسبوا مقاومة للبوتوكس و بالنسبة لهؤلاء المرضى يمكن مواصلة العلاج باستخدام الزيومين بدلاً عن البوتكس.

هل يمكنك مزج البوتوكس و الزيومين

 لا ينبغي الجمع بين أنواع مختلفة من علاج توكسين البوتولينوم أ  مثل البوتوكس أو الزيومين أو الديسبورت، ولا توجد دراسات تجمع بين هذه المنتجات خلال حقنة واحدة ويجب تجنبها، وقد يرغب المريض في تجربة أي من البوتوكس أوالزيومين فيمكن تجربة ذلك مع فترة زمنية معينة بين النوعين على الرغم من أنها كلها نفس المادة  إلا أن لكل منها تركيبة كيميائية مختلفة قليلاً.

من أكثر فعالية الزيومين أم البوتكس

يعتبر الزيومين والبوتكس علاجات فعالة ملائمة نسبياً مقارنة بالجراحة التجميلية وغيرها من الإجراءات المؤلمة.

يبدأ الزيومين والبوتكس في العمل بمجرد حقنهما في العضلات للأغراض الجمالية، ويبدأ تأثيرها يظهر بالكامل بعد 14-7 أيام أو أكثر من الحقن.

وفقًا لدراسة عشوائية مزدوجة وجد أن الزيومين يعمل بشكل أسرع ويستمر لفترة أطول من البوتوكس وحيث أجرت مجلة جراحة الأمراض الجلدية تجربة سريرية مزدوجة لمقارنة المكونات النشطة للزيومين و البوتكس شملت التجربة 250 امرأة ووفقًا لهذه الدراسة  أظهر كِلا النوعين فعالية مماثلة بعد أربعة أشهر.

أيهما أفضل البوتوكس أم الزيومين

لا يوجد علاج “أفضل” بطبيعته من الآخر، ويعتمد تحديد العلاج الأفضل بالنسبة للمريض على أهدافه التجميلية أو الحالة الطبية المحددة التي يرغب في التخلص منها المريض فإذا كان ما يريد علاجه حالة مثل الصداع النصفي المزمن أو التعرق المفرط أو نقص السيطرة على المثانة  فإن البوتوكس معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لعلاج هذه الحالات. وإذا كان يبحث عن علاج سيلان اللعاب المفرط ، فإن الزيومين حاصل على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لعلاج هذه الحالة.

وللأهداف التجميلية يمكن استخدام الزيومين والبوتكس لعلاج الخطوط الدقيقة والتجاعيد على الجبهة وحول العينين، فعند محاولة تحديد العلاج الأفضل بالنسبة للمريض فإن أفضل خيار هو استشارة طبيب أمراض جلدية خبير ومعتمد من البورد لتقييم منطقة العلاج الخاصة بالمريض وتقديم المشورة بشأن خطة العلاج التي ستعمل بشكل أفضل للوصول إلى أهداف واحتياجات المريض الجمالية والجسدية.

تكلفة البوتكس والزيومين

تعتمد تكلفة البوتوكس و الزيومين على عدة عوامل ، بما في ذلك الموقع الجغرافي  وحجم ونطاق منطقة العلاج  ونوع المؤسسة التي تتلقى فيها العلاج، يتم احتساب التكلفة جزئيًا بناءً على عدد وحدات الحقن التي يحتاجها المريض للعلاج أو المناطق التي تحتاج إلى علاج. علاوة على ذلك  يمكن أن تزيد تكلفة العلاج إذا كان المريض يتلقى العلاج من طبيب أمراض جلدية معتمد ولذلك فإن خطر الإصابة بآثار جانبية أكثر خطورة ينخفض ​​بشكل كبير إذا تلقى المريض علاجا من طبيب أمراض جلدية ذو خبرة وكفاءة عالية.

الآثار الجانبية للبوتكس والزيومين

تشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا مع الزيومين والبوتكس:

  • صداع في الرأس.
  • احمرارًا طفيفًا في منطقة الحقن.
  • ألم أو تورم خفيف حول المنطقة المحقونه.

قد تشمل الآثار الجانبية الأخرى جفاف الفم ، وجفاف العين ، وضعف العضلات ، والتهاب الجهاز التنفسي، أما عن الآثار الجانبية الأكثر خطورة  فهي احتمالية الإصابة في فرط الحساسية.

وفي حال أصيب المريض بصعوبة في التنفس أوطفح جلدي شديد فعليه طلب العناية الطبية على الفور.

التفاعلات الدوائية للبوتكس والزيومين

يجب تجنب استخدام الأدوية لمن يريد حقن الزيومين والبوتكس مثل أمينوغليكوزيدات ، ومضادات الكولين ، وقلويدات كيراري ، ومرخيات العضلات لأن تناولها قد يؤدي إلى زيادة الآثار الجانبية.

كما ويجب أيضًا تجنب حقن البوتكس والزيومين مع منتجات البوتولينوم العصبية الأخرى، حيث يمكن أن يؤدي تلقي حقن البوتولينيوم العصبية دون فترة زمنية طويلة كافية بين الجلسات إلى تفاقم الآثار الجانبية مثل ضعف العضلات.

اختيار أفضل طبيب جلدية

إن العلاج بالحقن بالزيومين والبوتكس يحتاج لطبيب ذو كفاءة وخبرة لأنها علاجات حساسة وتحتاج إلى طبيب معتمد، ولا ينصح بالتعامل مع المراكز ذات الخصومات العالية والعلاجات السريعة لضمان جودة المنتج، حيث أن الجرعة الخاطئة للحقن في المنطقة الخاطئة ممكن أن يتسبب في حدوث آثار جانبية ونتائج غير مرغوب فيها.

محرر ميدكا

محرر ميدكا

للإستشارات او طلب موعد​