تُعتبر الخيوط الجراحية المُستخدمة لشد ترهلات الجلد من الأمور التي قام بها الأطباء منذ أكثر من ١٠٠ عام وخلال هذه السنوات تم تطوير طرق ونوعية الخيوط للحصول على نتائج جيدة مع محاولة تقليل وتجنب المضاعفات قدر الإمكان.

الخيوط المتوفرة حالياً تعتبر من أفضل أنواع الخيوط وأكثرها آماناً وهي خيوط غير دائمة بحيث يقوم الجسم بتحليلها وامتصاصها ذاتياً، ويجدر الإشارة إلى أن هنالك بعض أنواع الخيوط المصنوعة من مواد مثل poly lactic acid وهذه مواد تساعد في زيادة الكولاجين، وبشكل عام فإن نتيجة الخيوط عادةً ما تستمر من سنة الى سنتين حسب الحالة.

 

ماهي أنواع الخيوط الجيدة لشد الوجه

يوجد العديد من الشركات التي تصنع أنواع ممتازة من الخيوط التي تُستخدم لغرض شد الوجه وفيما يلي بعضاً منها:

  • خيوط بولي ديوكسانون(بالإنجليزية: PDO): وهذا النوع يتميز بسهولة عمله وقلة المضاعفات الناتجة عن استخدامه، بالإضافة الى أنها تساهم في زيادة الكولاجين.
  • خيوط الريشة(بالإنجليزية: Aptos) وهذا النوع من الخيوط يتميز بقوة شده و نتائجه التي تدوم لفترات طويلة.
  • خيوط سيلويت سوفت(بالإنجليزية: Soft Silhouette) وهذI من أقدم أنواع الخيوط و أثبت فعاليته وأمانه، ولكن من عيوبه  أنه لابد من أن يتم حفظهم بالثلاجة قبل استخدامه وذلك منعاً لتحللهم.

 

طريقة عمل الخيوط الجراحية

الخيوط من العمليات السهلة والتي تجرى تحت التخدير الموضعي وبدون ألم وتتم بإدراج خيوط رقيقة خاصة في الوجه وفي المناطق المُراد علاجها وبعدها يغادر المريض العيادة، وفي أول أسبوعين قد يشكي المريض من انتفاخ بسيط، كدمات، عدم تناسق في الشد، وذلك يعود لتجمع السوائل، ولكن جميع هذه المضاعفات تزول تلقائيا خلال أسبوعين من إجراء العملية.

 

العوامل التي تؤثر على نتائج الخيوط الجراحية

هناك العديد من العوامل التي قد تؤثر على نجاح واستمرار مدة الشد، ومن أهمها:

  • حجم الترهل؛ فاستخدام الخيوط يعتبر حل مثالي لحالات الترهل البسيط أو المتوسط.
  • نوع الخيوط؛ فهنالك أنواع عدة تُستخدم لهذا الغرض ينصح الطبيب بالأفضل لكل حالة.
  • عدد الخيوط.
  • طريقة إجراء العملية.
  • عمر المريض.

 

أهم النصائح قبل إجراء الخيوط الجراحية

  • اختيار  طبيب مختص ومحترف للقيام بهذا الإجراء ومناقشته بكل ما ترغب معرفته وماهية النتائج المتوقعة للعملية، فإن حدوث أي خطأ قد يؤدي لظهور مضاعفات ومشكلات.
  • إخبار الطبيب عن أي عقاقير تقوم بتناولها وبشكل خاص الأدوية التي تؤثر على سيولة الدم.
  • إجراء أي فحوصات مخبرية يطلبها الطبيب، وإخباره بأي حالات أو أمراض جلدية عانيت أو ما زلت تعاني منها قبل إجراء الخيوط الجراحية.

 

د. مانع الحربي