حب الشباب واحدث الطرق المستخدمة في العلاج من أدوية وليزر

حديث عن حب الشباب وأحدث الطرق المستخدمة ف العلاج

يعتبر آثار حب الشباب من المشاكل الجلدية الشائعة جداً ولها تأثير كبير على المستوى النفسي والاجتماعي للشخص المصاب، قد يصل إلى انعدام الثقة بالنفس واعتزال المجتمع، لذلك من الضروري التنبّه له وعلاجه في مراحله الأولى لتفادي آثاره وتأثيره الجسدي والنفسي، وفي هذا المقال سوف يتم القاء نظرة على حب الشباب وأحدث الطرق المستخدمة في العلاج من أدوية وليزر .

أسباب ظهور حب الشباب

يظهر حب الشباب عند انسداد مسامات الجلد وتراكم الزهم (Sebum) في حويصلات الشعر، وموت خلايا الجلد في تلك المناطق، وتقوم الطرق المستخدمة في العلاج لإعادة فتح مسام الجلد وإضفاء الحيوية مرة ثانيةً إلى تلك الخلايا وتجديد نضارة البشرة مرة أخرى.

ومن أهم أسباب ظهور حب الشباب:

  • العدوى البكتيرية.
  • ارتفاع معدل الأندروجينات، وهي نوع من الهرمونات ترتفع خاصة خلال فترة المراهقة.
  • الدورة الشهرية لدى النساء.
  • التوتر النفسي.
  • تناول بعض الأدوية، مثل أدوية الكورتيزون، وهرمونات التستستيورون.
  • بعض الأطعمة، خاصّةً تلك التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، والشوكولاتة.

معتقدات خاطئة حول حب الشباب

هناك بعض الاعتقادات الخاطئة حول أسباب ظهور حب الشباب، فليس ثمة تأثير كبير للأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون على ظهور حب الشباب، بيد أن العمل في الأماكن التي تكثر فيها الزيوت، مثل المطابخ قد يُؤدي إلى إغلاق مسام الجلد وتكون حب الشباب.

لا تؤدي مستحضرات التجميل إلى ظهور حب الشباب في أغلب الأحيان، خاصّةً إذا تم إزالة مستحضرات التجميل بصفة دورية، واستخدام المكياج الذي لا يحتوي على مواد دهنية.

الآثار التي يسببها حب الشباب

فضلًا عن الآثار السلبية التي يتركها حب الشباب على نفسية المصاب به، ومدى الإحراج الذي يُصيبه، هناك بعض الأعراض التي تظهر على المصابين بحب الشباب، مثل:

  • الرؤوس السوداء.
  • الرؤؤس البيضاء.
  • البثور.
  • ندبات حب الشباب، والندب هي ما يتركه حب الشباب بعد اختفائه من آثار وتصبغات وتغيرات في طبيعة الجلد تُفقد البشرة طبيعتها المتناسقة وجمال مظهرها. وهي تعتبر أحد مضاعفات حب الشباب المزعجة لدى العديد من المصابين، ويمكن تقسيم ندب حب الشباب إلى أربعة أنواع رئيسية:
  1. أثار صبغية أو تصبغات.
  2. أثار حمراء.
  3. ندب مرتفعة وكيلويد.
  4. ندب منخفضة ولها ثلاثة أنواع فرعية، وهي (المخروطية والمربعة والمقعرة).

أحدث الطرق المستخدمة في علاج حب الشباب

قبل البدء بالعلاج يجب على المريض علاج حب الشباب بشكل صحيح وجذري، كما يجب عليه معرفة أنه لا يمكن إزالة آثار وندب حب الشباب بشكل كلي، ولكن يُمكن تحسينها بطرق مختلفة في مراكز تجميل الرياض.

وفي معظم الحالات قد يحتاج المريض إلى أكثر من طريقة لتحسين الندبات وتختلف هذه الطرق باختلاف شكل الندبة وشدتها.

علاج الندبات

يمكن علاج الآثار الصبغية بالعيادة باستخدام التقشير الكيميائي الآمن بالاضافة إلى العديد من الكريمات الموضعية المخصصة لذلك، ويمكن الاستفادة من ليزر الأوعية الدموية في علاج الندب الحمراء.
أما الندب المرتفعة والتي تكثر في منطقة الظهر والصدر والأكتاف، فيُمكن علاجها عن طريق الحقن بمواد مخصصة لتصغير حجمها، كما يمكن استخدام أجهزة الليزر في سبيل تحسين لونها وملمسها.

أما النوع الأكثر شيوعًا وهو الندب المنخفضة بأنواعها، فيمكن الجمع بين عدة تقنيات متوفرة في العيادة وأهمها جهازي الفراكسل والفراكشنال، كما يمكن استخدام الطرق الجراحية البسيطة مثل قطع الندب وتعبئتها بالمواد المالئة لرفع مستوى الندبة، كما يُمكن إضافة العديد من محفزات تصنيع الكولاجين.

ويمكن إضافة شد الجلد (كالبلازما) إلى ما سبق ذكره من طرق علاج الندب بهدف تعجيل فترة التشافي وزيادة النتائج.

كما يجب أن لا ننسى روتين العناية بالبشرة الدهنية والذي يشمل استخدام غسول وتونر قابض للمسام كريم للتقشير مساءً ومرطبات ذات قوام خفيف وواقي شمس غير دهني.

علاج الندب بالليزر

ربما يفضل بعض المصابين اللجوء لتقنيات الليزر كأحد الطرق المستخدمة في علاج حب الشباب والتخلص من الندبات على نحو سريع، ومن أهم تلك التقنيات:

  • تقنيات الليزر المقشر، حيث يتم إزالة طبقة من سطح الجلد وإعادة تكوين طبقة صحية أخرى، ومن أمثلتها الليزر الكربوني، وليزر الإربيم.
  • تقنيات الليزر غير المقشر، وفيه لا يتم إزالة الطبقة السطحية للجلد، ولكن يتم تحفيز الجلد لتكوين ألياف الكولاجين التي تعمل على شد الجلد في تلك المناطق، ومن أمثلتها ليزر فراكشنال للوجه، وتقنية الفراكسل.

علاج الندبات بتقنية Punch Technique

تعتبر تلك التقنية أحد الطرق الجديثة المستخدمة في علاج حب الشباب، وتُستخدم تلك التقنيات بشكل أساسي في علاج الندبات الغائرة، وتنقسم إلى:

  • استئصال الندبة، يتم استئصال الندبة جراحيًا ثم خياطتها، وبعد التماثل للشفاء يظهر الجلد بطريقة نضرة في أماكن الندبات.
  • رفع الندبة، يتم إزالة قاعدة الندبات وترك جوانبها، ثم إعادة رفع القاعدة إلى المستوى الاصلي للجلد.
  • ترقيع الندبة، وفيها يتم إزالة الندبة جراحياً ثم يتم ترقيعها بقطعة من الجلد من أي منطقة من الجسم مثل الأذن.

إزالة الندبة بتقنية subcision

يتم في تلك التقنية قص الندبة تحت الجلد، وتستخدم تلك التقنية في علاج الندبات الدائرية (Rolling Scars)، حيث يتم تحرير سطح الجلد من الأنسجة الليفية التي تعمل على شدها للأسفل، وقد يتم إضافة بعض التقنيات الأخرى لتحسين مظهر تلك الندبة، مثل استخدام الليزر وتقنية التسحيج.

علاج حب الشباب بالأدوية

فضلًا عن الطرق الحديثة المستخدمة في علاج حب الشباب من ليزر، هناك بعض الأدوية التي يلجأ اليها أطباء التجميل كخطوة أولى للعلاج كمحاولة لتقليل حدوث الندبات أو جعلها أقل بروزًا في الوجه.

تقوم تلك الأدوية بمحاربة البكتيريا التي قد تكون سببًا في الإصابة بحب الشباب، كما تعمل على تقليل تكون الزهم الذي يؤدي إلى ظهور الرؤوس البيضاء والسوداء على الجلد، وأثبتت تلك الأدوية كفاءتها في أغلب الحالات التي تم علاجها بها.

ومن أهم الأدوية التي تستخدم في علاج حب الشباب:

  • حمض الأزاليك والسالسليك، يقوم هذان المركبان بتقليل تساقط خلايا الجلد والحفاظ على حيويتها دون التأثير على البكتيريا أو الزهم المتكون، ويُنصح باستخدامهما طوال الفترة التي يحددها الطبيب المعالج حيث يزول تأثيره بمجرد توقف استخدامه.
  • البينزويل بيروكسيد، لا يقوم هذا الدواء في التأثير على معدل تكون الزهم بنفس قدرته على محاربة البكتيريا، حيث يتم استعماله لمدة أربعة أسابيع للحصول على الناتائج في التخلص من حب الشباب. ويفضل استخدامه مع المضادات الحيوية، مثل الكلينداميسين والإريثروميسين.
  • العلاج بالهرمونات، يتم استخدام العلاج الهرموني لدى السيدات والمراهقات، حيث تقوم تلك الهرمونات بتقليل الأندروجينات (الهرمونات الذكورية التي يتم انتاجها بواسطة المبيض والغدة الكظرية) والتي قد تكون سببًا في الإصابة بحب الشباب، وأحد أنواع تلك الهرمونات هي أقراص منع الحمل. والجدير بالذكر أن هيئة الغذاء والدواء قد أقرت ثلاثة أنواع فقط منها وجميعها تحتوي على كل من الإستروجين والبروجسترون.

علاج حب الشباب بالعلاج الضوئي

عند فشل الطرق المستخدمة في علاج حب الشباب من أدوية وليزر ، يمكن استخدام بعض العلاجات الضوئية (Photo-therapy) كوسيلة أخرى، وفيها يتم استخدام الآشعة فوق البنفسجية لقتل البكتيريا المسببة لحب الشباب، حيث يمكن التأثير على تلك البكتيريا ببعض الأطوال الموجية للضوء، كما يمكن خلال الاشعة فوق البنفسجية تقيليل الزهم المتكون في الجلد.

تتم تلك الجلسات غالبا مرة أسبوعيًا، وينصح الأطباء بالبتعاد عن أشعة الشمس لمدة أسبوع قبل الإجراء، ومنع استخدام المستحضرات الجلدية التي يتم استعمالها.

د. وليد الصالحي.
أستشاري طب وجراحة الجلد والعلاج بالليزر.

للإستشارات او طلب موعد​

يمكنم استخدام النموذج أدناه وسيتم الإتصال بكم

المزيد من مدونة ميدكا الطبية

Bell-Alarm_1.png

الجمعة الزرقاء

خصومات 30 - 50% على جميع الخدمات​​

للحجز والإستفسار، اضيفي رقمك للإتصال بك